بعد تقديم استقالته..الرميد يجري عملية جراحية بالدار البيضاء

 

من المرتقب أن يجري مصطفى الرميد، وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان والعلاقة مع البرلمان، عملية جراحية غدا السبت بإحدى المصحات بالدار البيضاء.

 

ونقل الرميد مساء اليوم، في حالة صحية حرجة إلى المستشفى الجامعي الدولي محمد السادس ببوسكوة، لإجراء الفحوصات الطبية اللازمة له قبل إجراء عملية جراحية تتعلق بالكلى.

 

وكان الرميد قد بدا في آخر ظهور له خلال تلاوته لرسالة موجهة إلى المنتظم الدولي الحقوقي بجنيف، بجسد هزيل ووجه شاحب.

 

وقدم الوزير المكلف بحقوق الإنسان مصطفى الرميد، اليوم الجمعة، استقالته من الحكومة، إلى سعد الدين العثماني رئيس الحكومة.

 

وقال الرميد أن استقالته تأتي نظرا لحالته الصحية وعدم قدرته على الاستمرار في تحمل أعباء المسؤوليات المنوطة به.

وكان الرميد قد مهد لاستقالته بعد مكوثه في منزله خلال الأسابيع الماضية، وعدم تردده على مقر وزارته بالرباط.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. Nizar

    بمادا ستنفع هده الاستقالة و في هده الظرفية ونحن على عتبة الاستحقاقات الانتخابية المقبلة فاقد الشئ لا يعطيه

اترك تعليق