والد عائشة عياش لـ “الأيام 24”: معنويات ابنتي مرتفعة بعد النطق بالحكم

بعد أن نطقت هيئة الحكم بمحكمة الإستئناف بمراكش، اليوم الأربعاء بحكمها على مصممة الأزياء عائشة عياش بتخفيف العقوبة الحبسية الصادرة في حقها في علاقة بحساب “حمزة مون ببيي”، استقبلت عائلتها منطوق الحكم بارتياح تام.

تخفيف الحكم من سنة ونصف حبسا نافذا إلى سنة، قابله والدها براحة واضحة على محياه، وهو يكشف عن تفاصيل الحكم على ابنته في الملف التشهيري للقرن، موضحا أنّ هيئة الحكم آثرت تخفيف الحكم على ابنته بناء على قناعتها التامة بعدم اقترافها لمجموعة من التهم الموجهة ضدها في صك الإتهام.

وقال في تصريحه لـ “الأيام 24” إنه تلقى نتيجة الحكم بصدر رحب، كما تقاسم أمر مهاتفة ابنته من أجل أن يبلغها عن الحكم وهو يتحدث بكل ثقة وراحة، قبل أن يكشف بالقول إنّ ابنته استقبلت منطوق الحكم بغبطة، مشيرا إلى أنها وبعد أن كانت متابعة بثلاث تهم أضحت متابعة بتهمتين.

ولم يفته في المقابل أن يوجه شكره إلى نقيب المحامين مولاي سليمان العمراني بصفته محامي ابنته، وهو يثني على كفاءته ومهنيته العالية في الترافع على موكلته في هذه القضية.

وفي سؤالنا عن حالة ابنته التي تقبع بسجن الأوداية في مرحلة أسدل فيها الستار على المرحلة الإستئنافية في هذا الملف المثير للجدل، أكد أنّها تتمتع بمعنويات مرتفعة، كما دافع عنها بشراسة في جواب عن سؤال آخر يخص العديد من التهم التي لاحقتها والإشاعات التي طوّقتها في استهداف لسمعتها وشرفها.

واختار عدم الخوض في تفاصيل تتعلق بعلاقة ابنته مع الفنانة دنيا بطمة، كما آثر التزام الصمت بخصوص العقوبة الصادرة في حق هذه الأخيرة، خاصة بعد أن كثر القيل والقال بأنّ الأولى كاتمة أسرار الثانية في ملف تفجّر في مدينة مراكش وكان مضمونه العريض “التشهير بالفنانين والمشاهير وابتزازهم”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق