المغرب يبحث عن اعتراف علني وصريح لإسبانيا بمغربية الصحراء

يسعى المغرب إلى استغلال علاقاته الجيدة مع إسبانيا مع نهاية “خلاف غير معلن” للضغط على حكومة مدريد للاعتراف بمغربية الصحراء، كدأب الولايات المتحدة الامريكية، أو على الأقل الدعم العلني لمقترح الحكم الذاتي، مثل فرنسا.

 

وذكرت تقارير إسبانية أن المغرب يبحث لحث إسبانيا على أن تحذو حذو الولايات المتحدة التي اعترفت الشهر الماضي بالسيادة المغربية على الصحراء المغربية، أو على الأقل الدعم العلني والصريح لمقترح الحكم الذاتي.

 

ويرى المغرب أن اعتراف إسبانيا بمغربية الصحراء سيحرك الاتحاد الأوروبي بأكمله، حيث سبق لناصر بوريطة وزير الخارجية أن دعا أوروبا للخروج من صمتها قائلا :”يجب أن يكون جزء من أوروبا جريئ، لأنه قريب من هذا الصراع”، في إشارة إلى الموقف الإسباني.

 

ولفتت المصادر ذاتها إلى أن الرباط تعتبر أن موقف إسبانيا مهم، وإذا راجعته، فقد يشكل ذلك حافزا قويا لجزء كبير من الاتحاد الأوروبي، وتأمل في أن تتحول الدبلوماسية الإسبانية من الدعم المموه إلى الدعم العلني، سواء على الطريقة الأمريكية أو الفرنسية.

 

وتعيش الجارة الشمالية حالة من الترقب لقرارات الإدارة الأمريكية الجديدة بقيادة الرئيس جو بادين، بخصوص ملف الصحراء المغربية، لكنها تدرك أن إدارة بايدن ستحافظ على إعلان ترامب بخصوص مغربية الصحراء، وتعرف أيضا أن استئناف العلاقات المغربية الإسرائيلية يقوي من موقف المغرب أمام أمريكا، حسبما أورده موقع “لاراثون”.

ي.ع

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. Hamidou 589

    Les pays responsables ne manqueront pas cette occasion en or pour en finir avec ce Cancer qu’est le polisario

اترك تعليق