عن تسييس انتخابات الكاف.. زطشي لـ”الأيام 24″: ليس لدي ما أقول !

رفض خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، التعليق على تصريحات نائبه عمار بهلول التي خلقت جدلا واسعا في المغرب، وأثارت غضب واستياء بعض الفعاليات الجزائرية بعد محاولة تسييسه انتخابات الكاف وعضوية الاتحاد الدولي، المقررة في 12 مارس المقبل من العاصمة الرباط.

 

وأكد عمار بهلول، نائب رئيس الاتحاد الجزائري، في تصريحات إذاعية أن السلطات العليا في الجزائر قدمت ضمانات ودعما رسميا لمساندة ملف خير الدين زطشي للظفر بمقعد في مجلس الفيفا، مشيرا إلى أن تحركات دبلوماسية عالية المستوى انطلقت من أجل الترويج لترشح زطشي لعضوية الفيفا، فيما وصف انتخابات الكاف بأنها امتداد لصراع المغرب مع الجزائر، وأعطى للأمر بعدا سياسيا أكبر من حجمه.

 

ورفض زطشي، في حديث مقتضب مع “الأيام 24″ التعليق على انتخابات عضوية الفيفا وتصريحات نائبه بخصوص محاولة تسييس المنافسة مع فوزي لقجع على أحد مقعدين المجلس، كما رفض الحديث عن حملته في الكاميرون على هامش كأس إفريقيا للمحليين وتدخل السلطات الجزائرية، واكتفى بالقول :” عذرا، لكن في الوقت الحالي، ليس لدي ما أقول عن هذا الموضوع”.

 

وقررت الدولة الجزائرية دعم ترشح زطشي لعضوية الاتحاد الدولي، حيث قال بهلول: هناك نقاط في حملتنا تتدخل فيها الدبلوماسية لدعم ملفنا في سباق الإنتخابات، من خلال تجنيد السفارات والإعتماد على سمعة الجزائر قاريا ودوليا.

 

واضاف بهلول: نحن لا نهتم لما يقال هنا وهناك حول احتمال رفض ترشح أحدهم، لدينا خطتنا وسنواصل العمل وفقا لذلك، رغم الضبابية الكبيرة التي تحيط بالانتخابات المقررة في الـ12 المقبل بالرباط.

 

ي.ع

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق