العلاقات مع اسرائيل تٌخيم على اجتماع برلمان البيجيدي

من المرتقب أن يعقد المجلس الوطني لحزب العدالة والتنمية دورته عن بعد، السبت المقبل، في ظل الانقسامات التي يعيشها بسبب جملة من الاستقالات، للبث في مجموعة من القضايا والقرارات خاصة في ظل الوضع السياسي الجديد بعد الاعتراف الأمريكي بمغربية الصحراء وعودة العلاقات بين المغرب وإسرائيل.

 

وكشف قيادي في البيجيدي لـ”الأيام24″، أن برلمان الحزب يستعد لعقد دورته السبت المقبل، وعلى مدى يومين، في ظل الظروف الحالية والمستجدات التي همت الساحة السياسية بالمغرب خاصة فيما يخص عودة العلاقات مع إسرائيل.

 

وأوضح القيادي ذاته، أن المطلوب في هذه اللحظة ليس تغذية الخلافات خاصة بعد استقالة بعض الأعضاء، بل حلحلة الموضوع، داعيا إلى فتح نقاش متوازن بعيدا عن أي ابتزاز من أي نوع كان خاصة أن الأمر لا يتعلق بموقف حزب العدالة والتنمية بل هو موقف دولة من القضايا العادلة.

 

إلى ذلك يأتي انعقاد دورة المجلس الوطني في ظروف خاصة، بعد تأجيله من قبل ادريس الأزمي الادريسي رئيس المجلس، إثر موقف عبد الإله ابن كيران الأمين العام السابق الرافض لالتئام المجلس الوطني في دورة استثنائية لمناقشة تطورات الوضع السياسي في البلاد ومستجدات القضية الوطنية، حيث قال في بث مباشر على صفحته الرسمية في الفايسبوك، بأن الوقت “غير مناسب”، وهو الموقف الذي يبدو انه كان حاسما وراء اتخاذ قرار التأجيل.

 

يشار أن عبد العزيز العماري عمدة مدينة الدار البيضاء وعضو الأمانة العامة، قدم استقالته من الأمانة العامة للبيجيدي بشكل مكتوب، لكن مؤسسات الحزب لم تبث بعد في القرار، فيما جمد القيادي الإسلامي داخل الحزب المقرئ أبو زيد عضويته، بعد التطورات الأخيرة التي همت بالأساس عودة العلاقات مع إسرائيل.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق