إسبانيا تدرس فتح خط بحري بين مليلية والجزائر !

تدرس الحكومة الإسبانية مشروع  فتح خط بحري للمسافرين والبضائع بين ميناء مليلية المحتلة، وميناء الغزوات الجزائري في ولاية تلمسان، وفق ما كشفت وسائل إعلام محلية من مليلية.

 

وأوضح رئيس هيئة ميناء مليلية ، فيكتور غاميرو ، أن هذا الخط نجح في إثارة اهتمام إحدى شركات الشحن الإسبانية “من المستوى الأول” ، والتي لم يكشف عن اسمها ، على الرغم من أنها قد تكون إحدى الشركات التي تعمل بالفعل. في مليلية .

وتقوم هذه الشركة يضيف المصدر ، بإعداد دراسة سوقية حول افتتاح هذا الخط وأبلغت هيئة الميناء أن لديها حاليًا “سفينة متوقفة” يمكن استخدامها للخط العادي المذكور ، والذي لا يجب أن يكون كبيرًا ، نظرًا ان ميناء الغزوات يقع على بعد 56 ميلا من ميناء مليلية.

 

وتأتي هذه الخطوات على بعد أسابيع بعد تصريحات رئيس الحكومة سعد الدين العثماني حول مليلية وسبتة، السليبتين، ورد وزيرة الخارجية الإسبانية.

 

ويرى مراقبون أن الاعتراف الامريكي بمغربية الصحراء لم يعجب الجارة الشمالية للمملكة التي ردت بتصريحات مسؤوليها، وبعض وسائل الإعلام المقربة من الأحزاب المناوئة للمغرب كبوديموس الذي يطالب في غير مرة بتنبي الا”روحة الانفصابية للبوليساريو.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق