مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. عدنان الورداني

    شعب يبحث دوما عن الريع
    في سنة 2003 عاشت مدينة تارودانت أمطارا غزيرة انهارت بسببها منازل قديمة من تراب
    تم وضع مشروع بناء 278 شقة في حي سمي التضامن بمنطقة لاسطاح حدد لكل شقة ثمن رمزي لا يساوي قيمة الأرض
    أنا أسكن في الحي المحمدي قبالة التضامن
    بحكم حالة الاستعجال تم تسليم شهادات الاستفادة قبل انجاز رسوم الملكية… وبمجرد ما بدأ ذلك انطلقت عمليات سمسرة المنازل من قبل حاملي شهادة الاستفادة
    تصوروا:
    كان البيع والشراء بالعلالي
    وتوثيق البيع لعدم وجود الرسوم العقارية عن طريق حيلة:
    هي أن المستفيد بعد أخذ المال يوقع ويصادق على وكالة عرفية لفائدة المشتري منه بأنه يفوض له جميع أنواع التصرف في المنزل
    في سنة 2010م كانت جميع منازل حي التضامن قد بيعت
    ورجع المستفيدون بيحثون عن وسيلة أخرى تأتيهم بريع جديد

اترك تعليق