التعاون الإسلامي تنوه بتضامن المغرب اتجاه إفريقيا في جائحة كورونا

نوهت منظمة التعاون الإسلامي أمس السبت بنيامي في ختام أعمال الدورة الـ47 لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء بالمنظمة، بتضامن المغرب اتجاه إفريقيا في مكافحة وباء فيروس ” كورونا”.

 

وأبرز الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي في تقريره السنوي، المساعدات الطبية العاجلة التي أرسلها المغرب إلى العديد من البلدان الإفريقية في إطار المبادرة التي أطلقها الملك محمد السادس في 13 أبريل 2020، الرامية إلى إرساء إطار عملي لمواكبة جهود البلدان الإفريقية في مختلف مراحل تدبير الجائحة.

 

وعززت هذه المبادرة ، بحسب التقرير، نهج التضامن والتعاون بين المغرب وبلدان القارة.

 

ومثل المغرب في هذه الدورة وفد برئاسة الوزيرة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج نزهة الوفي وضم على الخصوص سفير المغرب بالنيجر علال العشاب ونائب المندوب الدائم للمغرب لدى منظمة التعاون الإسلامي ، عبد الله باباه ، ورئيس قسم المنظمات العربية والإسلامية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، عبد الرحيم مزيان.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق