المغاربة تحت الصدمة..أمن تطوان يكشف معطيات جديدة بشأن الأم معذبة طفلتها

باشرت ولاية أمن تطوان تحرياتها على إثر انتشار مقطع فيديو صادم في صفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأربعاء 25 نونبر، تظهر فيه سيدة وهي تعرّض طفلة قاصر لاعتداء جسدي بداخل مطبخ ضمن أحد المنازل.

الأبحاث والتحريات المنجزة انتهت إلى أن الأمر يتعلق بقضية زجرية تعالجها مصالح المنطقة الإقليمية للأمن بمدينة العرائش، حيث تم تشخيص هوية المتورطة في هذا الاعتداء على ابنتها القاصر، وتحديد زمان ومكان ارتكاب هذه الجريمة بمدينة العرائش منذ حوالي ستة أشهر تقريبا.

وكان طفلة تظهر في الفيديو وهي تتعرض لاعتداء جسدي خطير جدا حيث تقوم والدتها بتعذيبها باستعمال الكي بالنار على مستوى أنفها وكانت الطفلة تستعطفها وتقول : “دعيني أتنفس”.

وجرى إخضاع المشتبه فيها للبحث القضائي الذي يجرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية، في انتظار إحالة المعنية بالأمر على العدالة بمجرد استكمال إجراءات البحث التمهيدي.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق