وفاة مؤسس تحدي “دلو الثلج” عن عمر يناهز 37 عاما بعد صراع مع المرض

توفي باتريك كوين  المؤسس المشارك لتحدي “دلو الثلج” الشهير، عن عمر يناهز 37 عاما، سبع سنوات عقب تشخيص إصابته بمرض العصبون الحركي.

 

وجمعت حملة باتريك كوين واسعة الانتشار، دلو المياه المثلجة”، أكثر من 200 مليون دولار من أجل لبحوث الطبية في التصلب الجانبي الضموري (ALS)، المعروف أكثر باسم مرض لو غيريغ (على اسم لاعب بيسبول أمريكي مشهور أصيب به) أو مرض الخلايا العصبية الحركية.

 

 

وانتشر تحدي “دلو الماء المثلج” ( Ice Bucket Challenge) على وسائل التواصل الاجتماعي في صيف 2014 ، عندما نشر الناس في جميع أنحاء العالم مقاطع فيديو وصور لأنفسهم وهم يلقون دلاء من الماء المثلج على رؤوسهم ويتحدون الآخرين لفعل الشيء نفسه مع حثهم على التبرع لأبحاث أمراض الخلايا العصبية الحركية.

 

ويعاني ما يقرب من 12000 إلى 15000 شخص في الولايات المتحدة من مرض العصبون الحركي، وفقا للمراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.

 

ويُعتقد أن ما يقدر بنحو 5% إلى 10% من حالات أمراض العصب الحركي وراثية، لكن السبب غير معروف ولا يوجد علاج حتى الآن.

 

وقالت جمعية التصلب الجانبي الضموري في بيان على الإنترنت يوم الأحد: “حارب بات مرض التصلب الجانبي الضموري بإيجابية وشجاعة وألهم كل من حوله. أولئك الذين عرفوه منا حزينون لكنهم ممتنون لكل ما فعله لتعزيز مكافحة المرض”.

 

وبدأ كوين تحدي “دلو الماء المثلج، بالتعاون مع بيت فريتس، الذي توفي بسبب المرض في ددنبر 2019 ،  لتعزيز الوعي بتلك الحالة الطبية من خلال التحدي.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق