السعودية تجدد تأييدها للتدخل المغربي وترفض أي ممارسات تهدد حركة المرور بالكركرات

أكدت المملكة العربية السعودية، مجددا اليوم الجمعة، تأييدها للإجراءات التي اتخذها المغرب لإرساء حرية التنقل المدني والتجاري في المنطقة العازلة للكركرات في الصحراء المغربية.

 

وأعرب مجلس الوزراء السعودي في جلسته الأخيرة ،برئاسة العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، عن استنكاره ” لأي ممارسات تهدد حركة المرور في هذا المعبر الحيوي الرابط بين المغرب وموريتانيا”.

 

وكانت وزارة الخارجية السعودية قد عبرت في بيان السبت الماضي عن دعمها للإجراءات التي اتخذتها المغرب لإرساء حرية التنقل المدني والتجاري بمنطقة الكركرات ،داعية إلى “ضبط النفس وعدم التصعيد امتثالا لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق