المدرسة الحسنية للأشغال العمومية تنظم مسابقة “هالت برايز” العالمية

المدرسة الحسنية للأشغال العمومية في أكبر مسابقة عالمية لريادة الأعمال “هالت برايز” والتي تعتبر جائزة نوبل للطلاب، حيت يتنافس فيها مليوني طالب وطالبة من 121 دولة حول العالم من أجل ابتكار مشاريع ومؤسسات ربحية تهدف إلى معالجة إحدى التحديات الاجتماعية.

وكشفت لجنة التنظيم والتنسيق ان تنظيم مسابقة “هولت برايز” بدأ منذ سنة 2010 و تهدف إلى إحداث مقاولات في جميع أنحاء العالم من أجل إيجاد حلول للمشاكل التي يعاني منها العالم كالتعليم و الصحة و البطالة.

تقيم المدرسة الحسنية المرحلة الاولى من المسابقة ON COMPUS PROGRAM يتم فيها اختيار ممثل كل جامعة عبر لجنة تحكيم والذي يمر الى المرحلة الثانية التي تقام في أزيد من 50 مدينة حول العالم و الفائز في هذه المدن يمر إلى المرحلة النهائية accelerator التي تقام في لندن حيث تعمل الفرق المشاركة على تحسين أفكارها خلال 4 أشهر للفوز بالمسابقة ويحصل الفريق الفائز على مليون دولار لبدأ مقاولته الخاصة.

المسابقة مدعومة من طرف الأمم المتحدة و تشكل متنفسا لمختلف الطلبة الموهوبين لخلق مشاريعهم الخاصة.

بالنسبة لهذه النسخة فهي ثالث نسخة تجرى بالمدرسة الحسنية الأشغال العمومية و موضوع هذا العام هو الطعام، حيث تسجل عدد كبير من الطلاب المهندسين،
و ستعمل اللجنة المنظمة بإعداد الفرق للمسابقة عبر دورات تكوينية في ريادة الأعمال و من ثم إجراء مرحلة ON COMPUS PROGRAM لتحديد الفريق الذي سيمثل المدرسةالحسنية للأشغال العمومية عالميا عبر لجنة تحكيم ذات خبرة عالية.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق

إقرأ أيضاً