فرنسا تعود الى الحجر الشامل بدءا من غد الجمعة

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأربعاء، خلال كلمة توجه بها إلى الفرنسيين، عن فرض حجر صحي شامل في البلاد لا يشمل المدارس، وذلك اعتبارا من غد الجمعة وحتى فاتح ديسمبر 2020، بسبب تزايد تفشي كوفيد-19.

 

وقال ماكرون “سنفرض حجراً شاملاً في البلاد اعتباراً من يوم الجمعة لمواجهة انتشار فيروس كورونا”، مضيفاً: “سنعيد تقييم أوضاع الإغلاق بعد 15 يوماً”.

 

وذكر الرئيس الفرنسي أنه سيتم تخفيف إجراءات الإغلاق عندما يصل معدل الإصابات اليومي بفيروس كورونا إلى 5000.

 

ورجح أن تكون الموجة الثانية من الوباء أسوأ من الموجة الأولى، مشددا على “أننا بحاجة إلى تدابير جديدة للتصدي للوباء، خصوصا بعد أن غُمرنا بسرعة إنتشاره.. نحن لم نفعل ما يجب فعله فيما يتعلق بكورونا”.

 

وسجلت فرنسا الأربعاء 36,437 ، اصابة جديدة و 244  وفاة بالمرض في 24 ساعة  وحذر أطباء من أن وحدات العناية المركزة على وشك الوصول إلى طاقتها الاستيعابية القصوى.

 

فيما بلغ عدد الإصابات اليومية 33417 إصابة جديدة مؤكدة، وفق الأرقام الرسمية التي أعلنت عنها الحكومة في آخر تحيين لها

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق