في سياق متوتر..الجزائر تتقدم بطلب إلى الأمم المتحدة بشأن ملف الصحراء

تواصل وزير الشؤون الخارجية للجزائر، صبري بوقادوم، الإثنين، مع أنطونيو غوتيريس الأمين العام للأمم المتحدة في ظل وضع متوتر يعيشه معبر الكركرات بسبب فوضى انفصاليي البوليساريو وقُبيل اجتماع مجلس الأمن للتصويت على التمديد لبعثة المينورسو.

وحسب ما أوردته وسائل إعلام جزائرية فإن بوقادوم تحدث مع غوتيريس في عدد من القضايا منها ملف الصحراء والتطورات في كل من ليبيا ومالي، وطلب الوزير الجزائري الإسراع بتعيين مبعوث شخصي للأمين العام للأمم المتحدة.

الطلب الجزائري جاء بالتزامن مع تحركات فوضوية للبوليساريو في المنطقة العازلة من معبر الكركرات للفت الانتباه ومحاولة جر المغرب إلى ما يمكن استغلاله وتوثيقه على أنه مخالفة لاتفاق وقف إطلاق النار.

ولا يزال ملف الصحراء بدون مبعوث أممي يشرف عليه منذ استقالة الألماني هورست كوهلر بدواعي صحية إذ لا يزال الركود يسود المسار الأممي بعد لقاءي جنيف التي حضرها المغرب والبوليساريو بالإضافة إلى الجزائر وموريتانيا.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. إبراهيم

    الكي في البقر والحمير تزعرط
    ونتوما مالكم ياك تاتقولو هذاك مشكل ما بين المغرب والبوليساريو ومالكوم دابا حامية فيكم البيضة والله ينعل اللي وجهو طروطوار

اترك تعليق