وكلاء سفر من بريطانيا وفوج سياحي فرنسي ينعشان آمال القطاع بمراكش

زار وفد من وكلاء السفر البريطانيين ، ممن يمثلون ابرز وكالات السفر، مدينة مراكش أمس الأربعاء للوقوف عل جاهزية المؤسسات الفندقية بالمدينة والاجراءات المتبعة في ظل جائحة كورونا.

 

ووفق ما نشره عبد اللطيف أبوريشة المستشار الإعلامي للمجلس الجهوي للسياحة، فإن الأمر  تعلق بفوج من 15 من وكلاء السفر والفنادق الفاخرة ، وهي اول مجموعة بريطانية في المغرب منذ الإغلاق .

 

وقضى الفوج يحسب المصدر ذاته ليلتين وثلاثة أيام بمجموعة فنادق فاخرة، كما زاروا مدينة الصويرة ومخيم انارة للاستمتاع بغروب الشمس .

 

 

وقال ابوريشة إن اعضاء الفوج قد استمتعوا  بمقامهم في المغرب،  وفي نفس الوقت تم  طمأنتهم بشأن البروتوكول والأمن الصحي المطبق في المغرب بشكل عام وفي البنى التحتية السياحية في مراكش والصويرة ومنطقة أغافاي على وجه الخصوص.

 

في سياق متصل  ذكرت مصادر إعلامية محليةأن فوجا فرنسيا قام بزيارة مدينة مراكش امس الأربعاء 21 اكتوبر ، وقام بجولة في الأسواق  ومآثر المدينة تعد الاولى منذ أشهر وسط استبشار التجار خيرا،  بتعافي القطاع في أقرب وقت.

 

وبحسب المصادر ذاتها فإن  السياح المتحدرين من فرنسا مرت جولتهم مع  مرشد سياحي ، في ظروف صحية وأمنية ممتازة.

 

ويذكر أن جائحة كورونا عصفت بالقطاع السياحي والوظائف المرتبطة به خلال الأشهر الاولى لتفشي الوباء .

 

وتوقع  لمجلس العالمي للسفر والسياحة في مارس ان يعضف كورنا بقطاعي السفر والسياحة.

 

وقال المجلس آنذاك إن ما يصل إلى نحو 50 مليون وظيفة قد تغلق جراء تفشي هذا الوباء وانتشاره عالميا.

 

وكانت الاف الرحلات الجوية الدولية، قد تم تعليقها في مارس والاشهر الثلاثة للإغلاق قبل ان يتم عودتها بشكل تدريجي في غشت.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق