دوري أبطال أوروبا: خبراء رياضيون يتوقعون الفرق المرشحة للفوز بالبطولة موسم 20 -21

محمد صلاح (يمين الصورة) وزين الدين زيدان (الثاني على اليمين)
BBC
يتطلع بايرن ميونيخ للاحتفاظ باللقب للمرة الأولى، منذ فوزه بثلاث كؤوس أوروبية متتالية بين 1973-1974 و1975-76.

بعد ثمانية وخمسين يوما من رفع بايرن ميونيخ الكأس في لشبونة، عاد دوري أبطال أوروبا.

انتهت المنافسة في الموسم الماضي بوصول أربعة فرق غير متوقعة للدور قبل النهائي وهي: بايرن ميونخ، باريس سان جيرمان، ليون، ولايبزيغ.

إذن من سيفوز هذه المرة؟ ومن سيكون الفريق المفاجئة؟ لقد طلبنا من كتاب كرة القدم الأوروبيين لدينا أن يضعوا توقعاتهم.

آندي ويست ، كاتب كرة قدم إسباني

ما هي حظوظ الأندية الإسبانية؟

سيرجيو راموس
Getty Images
فاز قائد ريال مدريد سيرجيو راموس بدوري أبطال أوروبا أربع مرات

لا شك في أن ريال مدريد دائما ما يكون منافسا قويا في هذه المسابقة، وسيضاف إليه الحافز بعد الفشل الذريع في العامين الماضيين مع خروج متتالي من دور الستة عشر.

بدأ برشلونة الموسم بشكل جيد، لكن من الناحية الواقعية، فإن الفريق ضحل للغاية ومليء بالعديد من العيوب، بحيث لا يمكن اعتباره من بين المرشحين.

على الرغم من ذلك، يمكن أن يقطع أتليتكو مدريد شوطا طويلا: سيكونون أقوياء في الدفاع كما هو الحال دائما، وإذا استغل الثنائي الجديد لويس سواريز وجواو فيليكس إمكاناتهما فسيكون من الصعب إيقافهم.

ماذا عن أشبيلية؟ التقليل من شأنها على مسؤوليتك.

ما هي توقعاتك بشأن من سيفوز بدوري الأبطال ولماذا؟

من الصعب الآن النظر إلى ما وراء بايرن ميونيخ، بالنظر إلى مدى تفوقهم على أي فريق آخر في نهاية الموسم الماضي.

لكن الفوز بالبطولة لعامين متتاليين أمر صعب للغاية، ولدي شعور بأننا سنرى تحديا قويا للغاية، من الفريق الذي يحب تاريخيا الاعتقاد بأنه يمتلك هذه البطولة: ريال مدريد.

أي فريق يمكن أن يحقق مفاجأة؟

جعل إشبيلية الدوري الأوروبي ملكا له، وفاز بها أربع مرات منذ 2014. وتحت قيادة المدرب الحاذق جولين لوبيتيغي، يبدو أنهم مستعدون للتحدي في دوري أبطال أوروبا. الأندلسيون لا يملكون الجودة في الهجوم ليكونوا فائزين محتملين، لكن يمكنهم التقدم بقوة في مراحل خروج المغلوب.

قسطنطين إيكنر ، كاتب كرة قدم ألماني

ما هي فرص الأندية الألمانية؟

فريق بايرن ميونخ
Getty Images
فاز بايرن ميونخ بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة السادسة الموسم الماضي، وهو الأول له منذ سبع سنوات

عالج بايرن ميونيخ القضايا المتعلقة بتشكيلته، في وقت متأخر من موسم الانتقالات ويظل من بين أقوى الفرق في أوروبا.

إنهم قادرون على الدفاع عن اللقب، لكن من المرجح أن يشهد الفريق انخفاضا طفيفا في الأداء هذا الموسم.

يجب أن يتصدر بوروسيا دورتموند مجموعته، ويصل إلى ربع النهائي على الأقل، إذا تمكن من الحفاظ على صحة الدفاع.

يمكن أن يتنافس فريق لايبزيغ مع مانشستر يونايتد على المركز الثاني في المجموعة الثامنة.

يجب أن يرى بوروسيا مونشنغلادباخ مشاركته في مسابقة هذا العام كفرصة للتعلم والنمو.

من سيفوز ولماذا؟

لا أرى فريقا مرجحا واضحا هذا العام، حيث يتعين على الفائزين السابقين التعامل مع بعض المشكلات، التي قد تعيقهم عن الفوز باللقب مرة أخرى.

لذا فإني أراهن على ريال مدريد. إنها المجموعة الكاملة مع مزيج من اللاعبين المخضرمين والنجوم الصاعدين، ومدرب متمرس خارج أرض الملعب.

أي فريق يمكن أن يحقق مفاجأة؟

يتمتع بوروسيا دورتموند بالموهبة الفذة، ليكون الحصان الأسود في دوري أبطال أوروبا هذا العام. إنهم قادرون على التغلب على أي فريق في العالم في أحسن الأحوال وسيتحسنون فقط، لأن معظم لاعبيهم الأساسيين هم من الشباب إلى حد ما.

فيل ماكنولتي، كاتب كرة القدم الرئيسي في بي بي سي سبورت

ما هي فرص الأندية الإنجليزية؟

بيب غوارديولا
Getty Images
خرج فريق مانشستر سيتي، بقيادة بيب غوارديولا، من دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي في ربع النهائي أمام ليون

ليفربول، بسجله السابق من النجاح، هو أفضل رهانات إنجلترا للفوز بدوري أبطال أوروبا.

يتمتع مانشستر سيتي بالموهبة، لكن هناك شيئا ما في هذه المنافسة يبدو دائما أنه يفشلهم. هل هو نقص في الإيمان؟ هل هي أخطاء بيب غوارديولا التكتيكية؟

من تتوقع أن يفوز بدوري الأبطال ولماذا؟

في هذه المرحلة، أود أن أقول إن الاثنين المفضلين لدي سيكونان ليفربول وبايرن ميونيخ حامل اللقب.

لا يزال ليفربول يبدو قويا للغاية، على الرغم من أنهم لم يتخطوا دور الـ16 الموسم الماضي عندما خرجوا أمام أتلتيكو مدريد، لكن الآن بالطبع لديهم تياغو ألكانتارا، الذي كان شخصية رئيسية في انتصارات بايرن ميونيخ.

سيشارك المنافسون المعتادون مثل باريس سان جيرمان، برشلونة، وريال مدريد، لكنني أتوقع مواجهة مباشرة على البطولة بين ليفربول وبايرن. توقعاتي لصالح ليفربول.

أي فريق يمكن أن يحقق مفاجأة؟

أتلتيكو مدريد، تحت القيادة الملهمة لدييغو سيميوني، يمثل دائما تهديدا، وأخرج ليفربول من البطولة في الموسم الماضي.

الاحتمال الآخر؟ إشبيلية. لقد أظهروا مرة أخرى أنهم متخصصون في أوروبا بفوزهم بالدوري الأوروبي.

إيان هوليمان، منتج بودكاست في الدوري الفرنسي

ما هي حظوظ الأندية الفرنسية؟

اقترب نيمار وكيليان مبابي من الفوز بدوري أبطال أوروبا مع باريس سان جيرمان، لكنهما خسرا في نهائي الموسم الماضي أمام بايرن ميونيخ
Getty Images
اقترب نيمار وكيليان مبابي من الفوز بدوري أبطال أوروبا مع باريس سان جيرمان، لكنهما خسرا في نهائي الموسم الماضي أمام بايرن ميونيخ

من الصعب أن أتوقع أن باريس سان جيرمان سينافس بقوة مرة أخرى.

نعم، لقد خسروا تياغو سيلفا، لكن مع وضع ماركينيوس في قلب الدفاع وكقائد، ووصول دانيلو بيريرا إلى خط الوسط، أصبح رجال توماس توخيل أقوى وأكثر توازنا.

من سيفوز ولماذا؟

هل يمكن النظر إلى ما هو أبعد من بايرن ميونيخ؟ دوري أبطال أوروبا لقب شيطاني فيما يتعلق بالدفاع عنه، لكن نجاح الفائزين بموسم 2019-20 في لشبونة في الصيف المنصرم سيحفزهم ولن يشبعهم.

سيكون رجال هانز فليك الفريق الذي سيتوج مرة أخرى.

أي فريق يمكن أن يحقق مفاجأة؟

لقد أوقعتهم القرعة في أصعب مجموعة على الإطلاق، لكن فريق إسطنبول باشاك شهير لن يكون ضحية وديعة للمجموعة الثامنة.

الأبطال الأتراك لديهم مدافع مانشستر يونايتد السابق، رافائيل، ورجل ليفربول السابق مارتن سكرتل في الظهير، بينما يلعب ديمبا با مهاجم وست هام يونايتد السابق ونيوكاسل يونايتد وتشيلسي في المقدمة.

دانييل فيري ، صحفي كرة قدم إيطالي

ما هي فرص الأندية الإيطالية؟

أندريا بيرلو (يسار)
Getty Images
فاز أندريا بيرلو (يسارا)، مدرب يوفنتوس، بدوري أبطال أوروبا مرتين كلاعب مع إيه سي ميلان، لكنه لم يرفع الكأس بعد مع نادي يوفنتوس

من الصعب تخيل فريق إيطالي يفوز بدوري أبطال أوروبا.

لا يمكنك استبعاد فريق يضم كريستيانو رونالدو، لكن يوفنتوس لديه مدرب شاب هو أندريا بيرلو، يعمل على تجديد شباب فريقه ومعالجة افتقارهم إلى الجودة في خط الوسط. وسيستمر سعيهم لإنهاء انتظار دام 24 عاما.

أثبت إنتر جدارته عندما وصل إلى نهائي الدوري الأوروبي الموسم الماضي، لكن تركيزهم سينصب على لقب الدوري، وهو أمر يراه أنطونيو كونتي خطوة ضرورية لتشكيل عقلية الفوز.

لاتسيو ليس لديه العمق للقتال على الساحة المحلية والأوروبية، وسيكافح لمواكبة كليهما.

من سيفوز ولماذا؟

في رأيي، الفائز النهائي سيأتي من إنجلترا. الأندية الإسبانية لم تستثمر بما فيه الكفاية، الفوز الثاني لبايرن يبدو غير واقعي والأندية الإيطالية تفتقر إلى هذا القدر الإضافي من الجودة.

ليفربول ومانشستر سيتي مرجحان لدي، وربما يشكل باريس سان جيرمان خطرا رئيسياً.

من سيحقق مفاجأة؟

وصل أتالانتا بالفعل إلى ربع النهائي في تجربته الأولى في دوري أبطال أوروبا، ويمكنه تقديم أداء أفضل.

اكتسب الفريق الخبرة الأوروبية في السنوات القليلة الماضية، وسيكون هذا الموسم الخامس للمدرب جيان بييرو غاسبريني مع الفريق. فريقه يلعب بحماس شديد ومن الممتع مشاهدته. وإذا وصل مهاجمه جوسيب إليسيتش إلى أعلى مستوى فسيكون تهديدا لأي فريق.


شاهد أيضا

التعليقات مغلقة.