دخل المباراة سكرانا وسجل هدفا ضد مرماه..فاجعة مميتة تهز أوغندا

شهدت أوغندا حادثة غير مسبوقة كان وراءها لاعبو فريق انتقموا من زميلهم الذي سجل هدفا ضد مرماه فضربوه حتى مات وفق ما ذكرته صحيفة محلية.

وأوردت الصحيفة الأوغندية “Daily Post ” أن اللاعب “شورشيل أواسي” الذي فارق الحياة عن عمر 22 سنة، كان قد تعرض للضرب من زملائه في الفريق إثر هدف سجله من تسديدة وجهه في اتجاه حارس فريقه خلال مباراة ودية.

خلال المباراة قام “أواسي” بتسديدة في الاتجاه الخاطئ فدخلت الكرة مرمى فريقه ولم يتقبل باقي اللاعبين ما حدث وهاجموه حيث انقضوا عليه بالضرب المبرح قبل أن يتركوه لحال سبيله، لكنه عاد فيما بعد لينتقم من أحدهم فأسقطه من على دراجته.
الحادث استفز زملاءه مرة أخرى فعاودوا ضربه ولما توقفوا قام بالمشي بعيدا عنهم وهو يتألم فسقط بعد أمتار قليلة حيث لم يقو على الاستمرار بسبب الإصابات الخطيرة التي تعرض لها، وفارق الحياة بعد ساعات من دخوله المستشفى.

وتضمنت محاضر الشرطة أقوالا لأحد الشهود يقول فيها إن اللاعب ارتكب الخطأ في المباراة وسجل الهدف ضد مرماه لأنه كان تحت تأثير الخمر فاقدا للتركيز وأكد أنه أفرط في السكر ليلة المباراة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق