الأزمي يهاجم “المؤثرين” ويدعو للتصدي لـ”شعبوية الفيسبوك”

انتقد إدريس الأزمي الإدريسي عضو فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، ما أسماه “شعبوية الفيسبوك المقيتة” التي لا تفوت حسب رأيه فرصة الهجوم على المؤسسات وحزب العدالة والتنمية الذي يقود الحكومة، من خلال “مؤثرين”، خاصة فيما يتعلق بموضوع تقاعد البرلمانيين المثير للجدل.

وقال الأزمي الإدريسي الذي كان يتحدث اليوم الثلاثاء، خلال اجتماع لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب، بأن موضوع معاشات أعضاء البرلمان، لم يعد يحتمل التأجيل، مؤكدا أن فريق “المصباح” يدعم الحسم في هذا الملف عبر مقترح التصفية النهائية.

وسجل الأزمي بغضب، أن بعض المؤثرين والتدوينات، يبخسون دور المؤسسات والأحزاب، مبرزا أن المغرب هو دولة مؤسسات، مضيفا “ماغاديش نخافو من ما يسمى المؤثرين الاجتماعيين الذين لم يصنعوا شيئا بل راكموا ثروات، فأين هده الثروة ومن يحاسبهم، إنهم فقط يقومون بالدبشخي”.

واعتبر المتحدث، أن بعض نشطاء مواقع التواصل يساهمون في “ضبابية المشهد الاقتصادي والاجتماعي والسياسي عوض ترك الأحزاب والمجتمع المدني والإعلام الجاد تقوم بعلمها”، وأردف عمدة فاس بالقول أمام أعضاء لجنة المالية :”واش البرلمان والحكومة والولاة والعمال ايخدمو بيليكي ولله وبدون أجر، وفي نهاية الشهر مايلقاو مايوكلو ولادهم”.

وشدد الأزمي، بأنه يجب التصدي للشعبوية على مواقع التواصل الاجتماعي والقطع معها، حيث يعمد المؤثرون وأصحاب التدوينات إلى نشر التراهات والأكاذيب وتغليط الرأي العام، في تجاوز صارخ للمؤسسات والمجتمع المدني والإعلام.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. تريد تكميم الافواه.لماذا بلعت لسانك عندما كان ذبابكم يرهب الناس.لقد جاء وقت الحساب.

  2. سزم

    اصلا حنا شغلنا فيك الناس لي بحالك وبرلمانيين ديال بصح ولي موجودين شك البحر رآهم كيتقاضو غير التعويضات ويحشمو ع لى عرضهم مايقدروش يقولو بحال هاد لكلام رآه لوكان جات عليك نتيا رآه كاع دوك الفيسبوكيين دخلهم للحبس

  3. Sisi usa

    Visage qui n inspire guère la confiance

اترك تعليق