نوبل الكيمياء لفرنسية وأمريكية طورتا طرق تحرير الجينات البشرية

منحت جائزة نوبل في الكيمياء لعام 2020، بالمناصفة بين العالمة الفرنسية إيمانويل شاربانتييه والأمريكية جنيفر داودنا، وذلك بعد قيامهما بدراسة تطوير طرق تحرير الجينات.

 

وجاء هذا الإعلان بعد قرار الأكاديمية السويدية الملكية للعلوم التي قالت إن “إسهامات العالمتين مكنت الباحثين من تغيير الحمض النووي للحيوانات والنباتات والكائنات الدقيقة بدقة عالية للغاية”.

 

 

وأضافت اللجنة قائلة إن “للتكنولوجيا التي طورتاها تأثير ثوري على علوم الحياة، وتساهم في التوصل لعلاجات جديدة للسرطان، وربما تجعل حلم علاج الأمراض الوراثية حقيقة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق