محاكمة نجل “زيان” في قضية الكمامات المزورة تصل جلستها الأخيرة

من المرتقب أن تسدل المحكمة الابتدائية بالدار البيضاء، الستار على ملف مابات يعرف ب “الكمامات المزورة” الذي يتابع فيه نجل محمد زيان المنسق الوطني للحزب الليبرالي الحر، وابن الحقوقي عبد العزيز النويضي ومتهمين آخرين في الاسبوع الأول من أكتوبر.

وحجز القاضي رئيس الجلسة المكلف بقضية ابن النقيب محمد زيان و11 معتقلا آخر ، الملف للتأمل والنطق بالحكم ليوم 06 أكتوبر 2020.

ويتابع في الملف المذكور 12 متهما بينهم خياط يبلغ من العمر 70 سنة، وصاحب مطبعة، ونجل النقيب زيان، ونجل المحامي والحقوقي النويضي، ومناديب أدوية وآخرون، وذلك بناء على شكاية نصب تقدمت بها مصحة بمراكش بخصوص اقتناء كمية من “الكمامات”.

يذكر أنه بناء على هذه الشكاية، فتحت النيابة العامة تحقيقا في الأمر، حيث أفضى البحث القضائي إلى اعتقال الأشخاص الـ12 قبل إحالتهم على قاضية التحقيق، التي أمرت بإيداعهم المركب السجني “عكاشة”، بعد متابعتهم بتهم تتعلق بـ”النصب والمشاركة في تزييف منتجات طبية وعرضها للبيع”.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق