انتشار فيروس كورونا لم يصل إلى ذروته

 

 

في محاولة لمعرفة مستوى انتشار فيروس كورونا في صفوف الساكنة، خلص بحث سيرولوجي أعدته وزارة الصحة ضمن استراتيجيتها الوطنية للمراقبة السيرولوجية لمرض كوفيد-19، وشمل 85 ألف شخص متبرع بالدم في 18 مركزا إقليميا لتحاقن الدم موزعة على جهات المملكة، إلى أن 0.7 في المائة من المتبرعين يحملون مضادات أجسام ضد مرض كوفيد-19، أي أن الفيروس اخترق أجسادهم في وقت سابق، وهي نتيجة تعتبر «إيجابية» وتعطي فكرة عن أن انتشار الفيروس لم يصل إلى ذروته رغم ارتفاع عدد الإصابات وتجاوزها سقف الألفي إصابة في اليوم الواحد.

 

وتستهدف الاستراتيجية الوطنية للمراقبة السيرولوجية التي تعتمدها الوزارة 6 ملايين شخص سيتم استهدافهم ضمن 12 برنامج عمل جهوي، ويتم التركيز أساسا على المتبرعين بالدم والأشخاص فوق 60 عاما والمغاربة المقيمين بالخارج ومهنيي الصحة ونزلاء المؤسسات السجنية، إضافة إلى المصابين بأمراض مزمنة مثل مرضى السكري والضغط الدموي والقصور الكلوي، فضلا عن أمراض الجهاز التنفسي المزمنة ونقص المناعة.

 

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق