سلا..الأمن يوقف 4 أشخاص متهمين في قضية الهجرة السرية والاتجار بالبشر

 

تمكنت عناصر الشرطة بالأمن الإقليمي بمدينة سلا، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الأربعاء، من توقيف أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 24 و38 سنة، أحدهم مبحوث عنه على الصعيد الوطني من أجل جرائم عنيفة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بتنظيم الهجرة غير المشروعة والاتجار بالبشر.

 

وذكرت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ لها، أنه جرى توقيف المشتبه فيهم بالمنطقة الشاطئية بحي “شماعو” بمدينة سلا، وذلك للاشتباه في تورطهم في الاستعداد لتنظيم عملية للهجرة السرية عبر المسالك البحرية، وبرفقتهم 33 مواطنا مغربيا من المرشحين للهجرة غير المشروعة، من بينهم أربعة قاصرين.

 

وأضاف المصدر ذاته أن عملية تفتيش أنجزت بعين المكان أسفرت عن حجز قارب صيد تقليدي وسيارة خفيفة في ملكية شركة لكراء السيارات، علاوة على مبالغ مالية بالعملتين الوطنية والأوروبية يشتبه في كونها من متحصلات هذا النشاط الإجرامي.

 

وقد تم، حسب البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الرئيسيين تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث التمهيدي المنجز تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد الامتدادات والارتباطات الدولية لهذه الشبكة الإجرامية، بينما تم إخضاع باقي المرشحين المضبوطين لبحث قضائي لتحديد مسالك ومسارات التهجير غير الشرعي.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق