الوضع يتفاقم..21 وفاة في 11 مدينة و154 حالة صعبة وحرجة

أعلنت وزارة الصحة، اليوم السبت، عن تسجيل 1776 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، و922 حالة شفاء، و21 حالة وفاة خلال الـ24 ساعة المنصرمة.

وأوضح منسق المركز الوطني لعمليات طوارئ الصحة العامة بوزارة الصحة، معاد لمرابط، في تصريح صحافي أن معدل الإصابة التراكمي بالمغرب أصبح يناهز 113 لكل 100 ألف نسمة، حيث بلغ معدل الإصابة 5 لكل 100 ألف نسمة خلال ال 24 ساعة الأخيرة.

وأبرز لمرابط أن الحالات الجديدة للوفيات (21 حالة) تتوزع على الدارالبيضاء (6 حالات)، وفاس (4 حالات)، وحالتين بكل من مراكش وطنجة، وحالة واحدة بكل من الصويرة والرحامنة وبولمان والرشيدية وسلا وطانطان وأكادير.

أما مجموع الحالات النشطة التي تتلقى العلاج حاليا سواء داخل المستشفيات والمنازل، فيبلغ 11 آلاف و819 حالة، أي بمعدل 32,5 لكل مائة ألف نسمة.

ولفت المسؤول إلى أن مجموع الحالات الصعبة والحرجة الموجودة حاليا بأقسام الإنعاش والعناية المركزة يصل إلى 154 حالة، 71 منها تحت التنفس الاصطناعي حيث توجد 37 حالة تحت التنفس الاصطناعي الاختراقي و34 حالة تحت التنفس الاصطناعي غير الاختراقي، وتتوزع هذه الحالات الصعبة والحرجة بين جهات الدار البيضاء-سطات (47 حالة)، وطنجة-تطوان-الحسيمة (30 حالة)، ومراكش آسفي (29 حالة)، وفاس مكناس (17 حالة)، وجهة درعة تافيلالت (11 حالات)، و(10 حالة) بجهة الرباط سلا القنيطرة، (و5 حالات) بسوس واسة، وجهة الشرق (4 حالات)، وحالة خطيرة بالداخلة واد الذهب.

وسجل لمرابط أنه تم استثناء 20 ألفا و931 حالة من كونها مصابة بمرض كوفيد-19 بعد إخضاعها للتحاليل المخبرية اللازمة، ليرتفع إجمالي الحالات المستبعدة إلى مليون و542 ألفا و217 حالة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق