زلزال داخل برشلونة بعد الهزيمة المُذلة أمام بايرن ميونيخ

عاش جمهور برشلونة  ومعه الفريق ليلة ليلاء عقب الهزيمة المذلة أمام بايرن ميونيخ الألماني الذي هز شباك البلوغرانا في ثمان مناسبات نفي وأحدة من أكثر المباريات اثارة ستبقى موشومة في ذاكرة جماهير البارصا .

 

الخسارة  الثقيلة التي مني بها، الفريق  أمام بايرن ميونخ، بنتيجة “2-8” في مباراة الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لن تمر بردا وسلاما على الفريق ، بل دشنت زلزالا قد يعصف بالكثيرين ، فقد جاءت ردود الفعل بعد المباراة مباشرة حيث هاجم الجمهور اللاعبين الذين عبر بعضهم عن رغبته في المغادرة.

 

جيرارد بيكيه، مدافع برشلونة، كان احد الغاضبين وعبر  عن آسفه من الهزيمة المذلة وقال ، خلال تصريحات عقب نهاية اللقاء: “كانت مباراة كارثية، والعار هو الوصف الصحيح، فلا يمكنك المنافسة بهذه الطريقة”.

 

وأضاف: “إنها ليست المرة الأولى أو الثانية أو الثالثة التي تحدث لنا، الأمور صعبة للغاية والنادي يحتاج إلى تغييرات وأنا لا أتحدث عن مدرب أو لاعبين ولا أشير إلى شخص على وجه الخصوص، بل من الناحية الهيكلية فالنادي بحاجة إلى تغييرات في كل شيء”.

 

وتابع: “أعرض رحيلي عن النادي، إذا كان يجب أن تأتي دماء جديدة، وتغيير هذه الديناميكية سأكون أول من يرحل، لأنني أعتقد أننا وصلنا إلى الحضيض”.

 

من جهته أكد جوزيب ماريا بارتوميو رئيس نادي برشلونة، أن النادي عاش ليلة صعبة جداً، بعد الخسارة من بايرن ميونخ، بنتيجة “2-8”.

 

وقال بارتوميو: “كانت هزيمة قاسية، اليوم لم نكن الفريق الذي نعرفه والذي يمثلنا، أنا آسف للاعبين والمشجعين، كانت ليلة صعبة”.

 

وتابع: “في الأيام المُقبلة سنعلن عن بعض القرارات المهمة، لن أفصح عن القرارات التي اتخذناها، ستظهر في الأيام المقبلة”.

 

وحول تصريحات بيكيه، أوضح: “حديث بيكيه صحيح وأتفق معه يجب أن تكون هناك قرارات، إنها لحظة من أجل التفكير والتأمل من أجل إتخاذ القرارات الصائبة لمصلحة النادي”.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق