فيديو يكشف حقيقة “الصاروخ” الذي ضرب بيروت قبيل الانفجار

هز مرفأ مدينة بيروت، يوم الثلاثاء، انفجار مروع، راح ضحيته أكثر من 135 قتيلا وأكثر من 5 آلاف مصاب.
الانفجار وصفه خبراء بأنه أقل من قنبلة نووية، وأقوى من قنبلة تقليدية، ربما يكون هذا من بين أكبر الانفجارات غير النووية على مر التاريخ، حسب قولهم.

الحادث المفزع الذي شاهده العالم عبر فيدوهات تداولها نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي فتح الباب على مصرعيه للتكهنات حول المتسبب في الانفجار المدوي.

أحد تفسيرات رواد مواقع التواصل الاجتماعي للحادث استنتجت عبر فيديو يدعي ناشروه أنه يُظهر صاروخا يسقط على مرفأ بيروت قبل لحظة الانفجار الهائل.

أظهرت خدمة تقصي الأخبار في وكالة “فرانس برس”، أن هذا الخبر غير صحيح والمقطع المصور متلاعب به، فالصاروخ الذي يظهر ويختفي بلمح البصر مركب على الفيديو الأصلي.

وانتشر هذا المقطع فيما تتردد على مواقع التواصل في لبنان أخبار عن سماع أشخاص في مناطق مجاورة للمرفأ، صوت طائرات حربية في السماء قبل الانفجار بقليل، وفقا لفرانس برس.

وفي ما يلي الفيديو الذي بدأ تداوله مساء الثلاثاء بعد الانفجار مباشرة، وليس فيه أثر للصاروخ.

وهز العاصمة اللبنانية بيروت، أمس انفجار ضخم، جعل المدينة تعيش ليلة مروعة أسفرت عن أكثر من 135 قتيلا حتى الآن، وما يزيد عن 5 آلاف مصاب وتشرد ما يقارب 250 ألف شخص، والعشرات مازالوا تحت الأنقاض.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. الاحصاييان حسب وزارة الصحة االبناتية 154شهيد واكثر من 5000جريح

اترك تعليق