هل تُسجن؟.. أدلة قوية تحاصر بطمة قبل النطق بالحكم اليوم في ملف “حمزة مون بيبي”

تبدأ بالغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمراكش، أطوار جلسة محاكمة الفنانة دنيا بطمة وشقيقتها ابتسام بطمة ومصممة الأزياء عائشة عياش والمسماة صوفيا شاكري وذلك على خلفية تورطهم في حساب “حمزة مون بيبي” المتخصص في التشهير بالفنانين والمشاهير وابتزازهم.

 

بطمة التي تُتابع في حالة سراح، تنتظرها اليوم جلسة حاسمة سيتم فيها النطق بالحكم، بعدما عرفت جلسة أمس الثلاثاء التي انتهت في حدود الساعة الحادية عشرة ليلا، أشواطا ساخنة جرى خلالها إحضار المتهمات الثلاث المتابعات في حالة اعتقال من السجن المدني الأوداية بمراكش إضافة إلى حضور دنيا بطمة قبل مواجهتم بالتهم المنسوبة إليهم وبالوقائع والأدلة المضمّنة بالملف.

 

وعرفت الجلسة إثارة الدفوع الأولية والدفوع الشكلية المرتبطة ببطلان بعض إجراءات التحقيق في القضية إضافة إلى دفوع شكلية أخرى، قبل أن يتم التعقيب عليها من طرف ممثل الحق العام وباقي الأطراف ومن ثمة إتمام المناقشات وإنهاء المرافعات في الموضوع وذلك بسبب التعب الذي تسلل إلى المعنيين بهذه القضية، من متهمين ومحامين وغيرهم.

 

المطالب المدنية انتصبت في هذه القضية، في الوقت الذي ستتواصل فيه في جلسة اليوم الأربعاء، مرافعات دفاع الأطراف المدنية وكذا دفاع المتهمات التي تحوم حولهنّ تهم تصبّ في خانة الجرائم المعلوماتية والسب والقذف والتشهير والمس بالحياة الخاصة للأشخاص.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق