هددوه بالتصفية!.. أول خروج إعلامي لمصور فيديو الفرنسي الذي دهس الغنم بالمنصورية

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. dr.HERMES .B

    مجرد رأي:
    لست متحيزا الى طرف لكن
    تحقيق العدل يتطلب الاستماع الى الطرفين

    الآن في وسائط التواصل لا نجد سوى تسجيلات طرف واحد
    المواطن الفرنسي بحكم ثقته في القضاء لا يلتفت الى وسائل التواصل أوالصحافة التي يمكنها الضغط بالرأي العام على القضاء
    بل تهمه البينة التي هي تصويره بغير اذنه ونشر صوره في أوضاع تشهر به.

    بالنسبة للفيديو:
    لو صور الأغنام فقط+ الأرض لكان مقبولا.
    اذا أضفت الى ذلك وجه وجسد الفرنسي أو رقم سيارته…فهذا المقطع المصور يحتفظ به ليسلم الى الجهة التي تكلفها المحكمة بالبحث الجنائي.
    أما تصوير الفرنسي واقفا بجانب سيارته كما في الفيديو ونشر ذلك على أوسع مدى…
    هنا القانون واضح:لا يمكن تصوير الشخص بدون ارادته+ والأدهى نشر صوره في كل مكان.
    أخيرا:
    الفرنسي عنده محامي يعرف اجراءات التقاضي ولا يريد فيما يظهر لا هو ولا موكله البوز الاعلامي لأن البينة{الفيديو} عندهم بل لا زال رائجا على الشبكات.

    وكاميرات الهواتف + السيارات+ الحراسة + التتبع كلها خاضعة للقانون،لذلك لما يدخل الانسان الى مرافق عمومية أو اجتماعية وحتى البارات أعزكم الله… يجد بالباب تنبيها بوجود تصوير مع رقم الرخصة التي تسلمها الوكالة الوطنية…

    1. لا يعقل ان يكون التعليق بهذه الطريقة وبهذا المستوى
      ان تكون في المكان المناسب والوقت المناسب لتكون شاهدا على جريمة بحق طفل والخرفان
      فهذا دليل ان الله حق ولا يحب الظالمين المندسين بيننا
      اتمنى من من كتب التعليق ان يعلم ان عهد الحماية انتهى منذ استقلال المغرب ومن اخطأ يعاقب

  2. عبده المصحح

    مصيبة ما هضر بالعربية ما هضر بالفراساوية …. شلاظة مخربقة … الدلاح بالفريت …. تفو … وسخ… و كيتلصق من الفوق

  3. عدو الفرنسيين المفرنسيين و عبيدهم

    لو كان المقاومين ايام الاستعمار أحياء اليوم لقاموا بقتال عبيد و مقبلي أرجل الفرنسيين أعداء المغاربة الأحرار ،، خاصة بعض أبناء الرباط الذين يشتهون تقبيل ارجل الفرنسيين اولاد النفايات و القاذورات اعرف انه الكثير من المغاربة ينظرون الى كل فرنسي انه نطفة و قاذورة نتنة ،، حتى الأوروبيين أنفسهم مثل الالمان يعتبرون الفرنسيين زبالة و فضلات الكلاب في أوروبا لا يوجد الماني الا و يكره ان يبيع شقته او يؤجرها للفرنسيين خاصة المعلقين فوق من كلاب و عبيد الفرنسيين ،، حتى في المغرب الكثيرين أصبحوا يرفضون بيع عقارهم او إيجاره لأي فرنسي او اسباني

  4. كل من صور فيديو لاشخاص يقتلون او يسرقون او يشرملون فهذا ليس ضد القانون بل يجب على القضاء ان يكافئهم ولهذا تنشر الكاميرات في كل طرقات المدن وهناك بحث تكنولوجي الان للاقمار الاصطناعية ستكون جد متطورة لكشف كل شيء يحدث على الارض

اترك تعليق