فوضى وازدحام بوكالة ’’ليديك’’ بالحي المحمدي بسبب ارتفاع فواتير ’’الكهرماء’’ !

تتواصل ردود الفعل الغاضبة من الارتفاع المفاجئ لفواتير الكهرباء والماء الخاصة بشركة ليديك المكلفة بالتدبير المفوض،  بمدينة الدارالبيضاء  .

 

ورصدت الأيام24 امس ازدحاما غير مسبوق بوكالة ليديك  ’’دار لمان’’ بالحي المحمدي، ، حيث حج الكثير من المواطنين بعدما تفاجأوا بارتفاع غير مسبوق في ثمن الفواتير ، وصل إلى الضعف 3 مرات عند الكثيرين.

 

وعبر الكثير من المواطنين ممن التقتهم الأيام24 بالوكالة المذكورة  عن غضبهم وتذمرهم من الارتفاع في اثمنة فواتير الماء والكهرباء الخاصة بالأشهر الأخيرة خلال جائحة كورونا .

 

ورصدت الأيام 24 اكتظاظا داخل الوكالة وازدحاما شديدا دون أي احترام للتباعد الجسدي والقواعد الاحترازية المطلوبة في زمن كورونا.

 

ورغم تدخل قائدة ملحقة دار لمان المحاذية للوكالة،  لضبط الناس وتنظيمهم، غير أن الفوضى ظلت هي السمة البارزة لساعات.

 

وتعيش وكالة دار لمان فوضى الأداء خلال  هذه الأيام بعيد رفع الحجر ،  حيث ينتظر  المواطنون لساعات من أجل تقديم شكايات أو  أداء فواتير مرتفعة بشكل غير مفهوم .

 

 

 

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار

    اترك تعليق