لأول مرة .. ولي العهد حاضر إلى جانب الملك في المجلس الوزاري

ظهر ولي العهد الأمير مولاي الحسن إلى جانب والده الملك محمد السادس، اليوم الاثنين، في المجلس الوزاري الذي ترأسه الملك بالقصر الملكي بالرباط وخصص للتداول في التوجهات العامة لمشروع قانون المالية المعدل لسنة 2020، والمصادقة على عدد من مشاريع القوانين، ومشروع مرسوم، ومجموعة من الاتفاقيات الدولية.

 

ويعد هذا  هو الظهور الأول لولي العهد، إذ لم يكن يحضر للمجالس الوزارية التي يرأسها الملك.

 

وأفاد بلاغ للقصر الملكي عشية اليوم أن الملك محمد السادس،  محفوفا بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، ترأس يومه الإثنين 6 يوليوز 2020 م، بالقصر الملكي بالرباط، مجلسا وزاريا، خصص للتداول في التوجهات العامة لمشروع قانون المالية المعدل لسنة 2020، والمصادقة على عدد من مشاريع القوانين، ومشروع مرسوم، ومجموعة من الاتفاقيات الدولية.

 

وفي بداية أشغال المجلس، سأل جلالة الملك  وزير الصحة حول تطور الوضعية الوبائية، خاصة بعد تخفيف إجراءات الحجر الصحي.

 

وقد أكد وزير الصحة أن الحالة الوبائية مستقرة مع درجة يقظة مرتفعة، وأن أغلب المصابين هم بدون أعراض. كما أوضح أنه رغم تخفيف الحجر الصحي، فإن نسبة الوفيات بقيت منخفضة، وعدد الحالات الحرجة قليل، وأن ارتفاع عدد المصابين في الفترة الأخيرة، يرجع بالأساس إلى توسيع دائرة الكشف الجماعي المبكر، والقيام بفحوصات مكثفة، وتتبع المخالطين. وأضاف أن لجنة علمية وطنية تواكب تطور هذا الوباء، وتقوم بإخراج وصفات وبروتوكولات العلاج اللازمة.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار

    اترك تعليق