“البيجيدي” يستفسر عن تدابير إعادة فتح مساجد المغرب

 

طالب فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، بمعرفة التدابير التي أعدتها وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بتنسيق مع السلطات الصحية، لإعادة فتح مساجد المملكة في وجه المصلين.

وجاء طلب فريق “البيجيدي”، في مراسلة وجهها لرئيس مجلس النواب، لتناول الكلمة، في نهاية الجلسة العمومية للمجلس المخصصة للأسئلة الشفهية ليوم الاثنين 6 يوليوز 2020، وذلك طبقا لمقتضيات المادة 152 من النظام الداخلي للمجلس.

وأبرز البيجيدي في مراسلته، أن المغرب قام بالعديد من التدابير الاحترازية لمنع تفشي وباء كورونا، وأن مختلف القطاعات الحيوية من إدارات ومرافق عمومية وجماعات ترابية، ووحدات صناعية وأسواق تجارية، قد عادت إلى سابق عهدها، وأن الوضعية الوبائية تحسنت، وأن السلطات العمومية قامت بالعديد من الإجراءات لرفع قيود الحجر الصحي.

وذكّر الفريق بأن المجلس العلمي الأعلى سبق أن أكد في بيانه الصادر في 10 يونيو 2020، بأن إعادة فتح المساجد ستتم في الوقت المناسب، بتنسيق كامل مع وزارة الصحة والسلطات المختصة، مع أخذ تطور الحالة الوبائية بالبلاد بعين الاعتبار، وأنه أشار إلى أن الإغلاق المؤقت للمساجد، سيرتفع عند عودة الحالة الصحية في البلد إلى وضعها العادي.

وكان أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، استبعد افتتاح المساجد في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد، رغم إجراءات التخفيف من القيود التي فرضتها السلطات ضمن حالة الطوارئ الصحية.

وأشار التوفيق، في تصريح سابق، أن العودة إلى المساجد ستكون بناء على ما ورد في فتوى الإغلاق، التي نصت على أن “هذا الإجراء لن يستمر، وستعود الأمور إلى نصابها بإقامة الصلاة في المساجد بمجرد قرار السلطات المختصة بعودة الحالة الصحية إلى وضعها الطبيعي”، مشددا على أن الأمر يتعلق بالسلطات وليس بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار

    اترك تعليق