بعد جلسة “الطاس”..بلاغ رسمي من الوداد بخصوص قضية “فضيحة رادس”

 

خرج فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، مساء الأحد، ببلاغ رسمي بعد جلسة، أول أمس الجمعة، بخصوص قضية فضيحة ملعب رادس.

 

وأوضحت إدارة الوداد، “أن الوداد يواصل منذ سنة الدفاع عن حقوقه بعدما بات يعرف بفضيحة رادس من خلال اللجوء إلى كل المؤسسات المختصة، مؤكدا تمسكه بالدفاع عن قضيته العادلة في احترام تام للمساكر القانونية المعتمدة.

 

الوداد أكد تمسكه بالدفاع عن قضيته العادلة ويتأسف لما أسماها محاولات صنع شاشة دخان جديدة من خلال خرجات إعلامية تسوق ادعاءات مجانبة للصواب ومخالفة للواقع بهدف ممارسة نوع من الضغط على محكمة التحكيم الرياضية “الطاس”.

 

وتترقب مكونات فريق الوداد، خلال الأيام القليلة المقبلة القرار النهائي لمحكمة التحكيم الرياضي “الطاس”، بشأن أزمة نهائي دوري أبطال إفريقيا في نسختها الماضية 2019، والتي تسببت في عدم استكمال المباراة وإعلان الترجي، فائزا باللقب.

 

وعقدت المحكمة الرياضية، الجمعة الماضية، جلسة ماراتونية للترافع حول أحداث النهائي المذكور، للنظر في الطعن الذي تقدم به الوداد، ضد القرارات التي أصدرتها لجنة التأديب التابعة لـ ” الكاف” وتم خلالها الاستماع لمجموعة من الشهود الجدد يتقدمهم أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الإفريقي للعبة في جلسة تمت عن بعد عبر الفيديو، بعدما تعذر على المحكمة إجراء المرافعة، بشكل مباشر بسبب انتشار وباء فيروس كرونا المستجد وتعليق الرحلات الجوية في الوقت الراهن.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار

    اترك تعليق