الطاس تشرع في الاستماع لمرافعة الوداد في “فضيحة رادس”

انطلقت صباح اليوم الجمعة، جلسة الاستماع لقضية “فضيحة رادس”، لحسم مصير لقب دوري أبطال إفريقيا 2019، والفصل في نزاع طرفي المباراة النهائية الترجي التونسي والوداد الرياضي.

وضمت جلسة الاستماع التي انطلقت عبر تقنية الفيديو، برئاسة هيئة ثلاثية من المحكمة الرياضية الدولية بسويسرا، كافة الأطراف المتصارعة يتقدمها، أحمد أحمد رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “كاف”، وبحضور هيئة دفاع الوداد المكونة من محاميين وكذلك رئيس النادي سعيد الناصيري.

وتواجد الكونغولي كونستان أوماوري نائب أحمد أحمد الأول وأحد أعضاء المكتب التنفيذي للكونفيدرالية والذي كان حاضرا في رادس، إضافة لأطراف تمثل الترجي التونسي.

وتلقى أطراف القضية تعليمات صارمة كي تحاط الجلسة بسرية مطلقة، مع التحذير من تسريب أي معلومات أو مقاطع تهم سير الجلسة.

وأعلن الكاف في وقت سابق، الفريق التونسي بطلا لتلك النسخة بيد أن الوداد عاد ليستأنف هذا الحكم لدى المحكمة الرياضية بسويسرا، مستغلا قرار الكاف الشهر المنصرم بمنع ملعب رادس، من استقبال المباريات الرسمية للترجي والمنتخب التونسي، حتى يلتزم بشروط السلامة والأمن.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار

    اترك تعليق