فيروس كورونا: أمريكيون يتدفقون على الشواطئ خلال عطلة رسمية

المحتفلون في ولاية ميسوري لم يراعوا قواعد التباعد الاجتماعي.
Reuters
المحتفلون في ولاية ميسوري لم يراعوا قواعد التباعد الاجتماعي.

تدفق أمريكيون بأعداد كبيرة على الشواطئ والبحيرات في عطلة نهاية الأسبوع الرسمية للاحتفال بذكرى الجنود الذين قتلوا في المعارك، منتهكين القيود المفروضة لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

وفرقت الشرطة في ولاية فلوريدا تجمعا غير مصرح به لمئات الأشخاص على شاطئ دايتونا السبت.

وتكدست حانات أوزاركس في ولاية ميزوري بالمحتفلين، الذين انتهكوا قواعد التباعد الاجتماعي.

وقالت رئيسة فريق فيروس كورونا في الولايات المتحدة، دكتورة ديبرا بيركس، إنها "قلقة جدا" بعد أن شاهدت صور التجمعات.

خريطة انتشار فيروس كورونا وأحدث الأرقام المسجّلة

وقالت في مقابلة مع محطة إيه بي سي الأحد: "نريد أن نؤكد بوضوح دائما على الأهمية القصوى للتباعد الاجتماعي. وإن لم تستطع الالتزام بالتباعد الاجتماعي وأنت في الخارج، فيجب أن تضع كمامة".

وقالت ليدا كروسون، رئيسة بلدية سانت لويس بولاية ميسوري: "المشاركة في مثل هذا التصرف الشديد الخطورة بدافع المتعة في عطلة نهاية أسبوع ممتدة، عمل غير مسؤول وخطير".

بعض الأمريكيين توجهوا في ولاية كاليفورنيا إلى شاطئ نيوبورت.
EPA
بعض الأمريكيين توجهوا في ولاية كاليفورنيا إلى شاطئ نيوبورت.

وأضافت: "ستعود تلك الأفواج إلى موطنها في سانت لويس، ويواصل بعضهم إلى ميسوري، وميد ويست، مما يثير القلق بشأن حدوث مزيد من الإصابات الجديدة المحتملة، وضرورة نقل بعضها إلى المستشفيات، والنهاية المأساوية لبعضهم بالوفاة. الأمر مثير للقلق الشديد".

وكانت حشود الناس كبيرة جدا في منطقة تامبا في ولاية فلوريدا، إلى درجة أن السلطات أغلقت الحدائق لأنها امتلأت، بحسب ما أفادت به وكالة أسوشيتيدبرس.

كورونا
BBC
  1. فيروس كورونا: ما أعراضه وكيف تقي نفسك منه؟
  2. فيروس كورونا: ما هي احتمالات الموت جراء الإصابة؟
  3. فيروس كورونا: هل النساء والأطفال أقلّ عرضة للإصابة بالمرض؟
  4. فيروس كورونا: كيف ينشر عدد قليل من الأشخاص الفيروسات؟

وشوهد تجمع كبير من الناس في كاليفورنيا وهم يستمتعون على الشواطئ خلال عطلة نهاية الأسبوع. وقال مسؤولو الولاية إن معظم الناس كانوا يغطون وجوههم ويراعون المسافات المطلوبة على الشواطئ وفي الحدائق.

وتحتفل السلطات في الولايات المتحدة بيوم ذكرى الجنود الذين ماتوا في الحروب دفاعا عن بلادهم، في آخر يوم اثنين من شهر مايو/أيار كل عام. وهو البداية غير الرسمية لموسم الصيف.

في لوس أنجيليس وفي شاطئ فينيس تجمع بعض راكبو الأمواج للاستمتاع.
Getty Images
في لوس أنجيليس وفي شاطئ فينيس تجمع بعض راكبو الأمواج للاستمتاع.

وقد تجاوزت حالات الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة أي بلد آخر في العالم. فقد بلغت أكثر من 1.6 مليون حالة، وبلغ عدد الوفيات فيها ما يقارب 100.000 شخص بسبب الفيروس.

وبدأت الولايات المتحدة الخمسون كلها في تخفيف الإغلاق نوعا ما، بعد شهرين من بدئه. ولكن القيود التي مازالت مفروضة تختلف من ولاية إلى أخرى.

وبدأت أعداد الإصابات في بعض الولايات التي اجتاحها الوباء بشدة، مثل نيويورك، ونيوجيرسي وواشنطن، في الانخفاض الشديد، بينما بلغت تلك الأعداد في أغلبية الولايات ذروتها.


شاهد أيضا

التعليقات مغلقة.