استعدادا لرفع الحجر.. توسيع دائرة التحاليل المخبرية والحصيلة تفوق 142 ألف

قام المغرب بـ9321 تحليل مخبري يخص مرض “كوفيد-19” الذي يتسبب فيه فيروس كورونا المستجد، في 24 ساعة الأخيرة، ليصل العدد الإجمالي للتحاليل المخبرية منذ بداية تفشي الوباء في المغرب إلى 142882.

ووسعت وزارة الصحة دائرة التحاليل الاستباقية للكشف عن كورونا في الوحدات الصناعية والتجمعات الكبرى ومخالطي المصابين، لمحاربة الجائحة، وهو ما يفسر ارتفاع عدد التحاليل إلى 10 آلاف يومياً.

ووعد رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، الاثنين الماضي خلال الجلسة المشتركة لمجلسي البرلمان، بالرفع من عدد التحاليل من خلال إضافة ثلاثة مختبرات أخرى في مدن الرشيدية والداخلة والناظور، إضافة إلى مختبر متنقل.

كما كشفت دورية لوزارة الصحة استراتيجية الوزير خالد آيت الطالب، الرامية إلى بلوغ مليوني اختبار نهاية يوليوز القادم، وذلك استعدادا لمرحلة رفع الحجر الصحي التدريجي.

وكان عدد الاختبارات بالمغرب في بداية تدبير الوباء لا يتجاوز الألف يوميا، وبمركزين للاختبارات فقط، والآن انطلق إمداد مراكز المستشفيات الجامعية على مستوى التراب الوطني بالتجهيزات الضرورية لتصل المملكة إلى 13 مختبرا تابعا للصحة العمومية تستعمل تقنية (PCR)، كما تم إضافة خمسة مختبرات في مستشفيات للقوات المسلحة الملكية وثلاثة مختبرات في مؤسسات شريكة أو خاصة، مما مكن من إنجاز أزيد من 10 آلاف اختبار يوميا.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار

    اترك تعليق