مشاورات بين الملك محمد السادس والعاهل الإسباني بشأن وباء “كورونا”

 

أعلن القصر الملكي في إسبانيا، اليوم الجمعة، أن العاهل الإسباني الملك فيليبي السادس، أجرى اتصالا هاتفيا مع الملك محمد السادس، حول تداعيات الأزمة التي خلفتها جائحة كورونا.

وأوضح القصر الملكي الإسباني، في تغريدة له على “تويتر”، بأن الاتصال الهاتفي الذي أجراه الملك فيليبي السادس مع الملك محمد السادس تناول مسألة التضامن الدولي لمواجهة فيروس “كورونا” المستجد.

وحسب مصادر إسبانية، فإن هذه المحادثة تأتي في أعقاب الاتصال الهاتفي الذي أجراه الملك فيليبي السادس والملك محمد السادس في منتصف مارس، بعد أن أعلنت المملكة المغربية تعليق الرحلات الجوية والبحرية مع إسبانيا وإغلاق المعابر الحدودية، في إطار التدابير التي اتخذت لمواجهة تداعيات فيروس “كورونا”.

وتعيش إسبانيا التي أضحت إحدى أكثر الدول تضررا بتفشي فيروس كورونا المستجد منذ 14 مارس حالة طوارئ صحية لمدة 15 يوما تم تمديدها لأسبوعين آخرين حتى 11 أبريل من أجل التصدي لانتشار هذا الوباء .

وصادق مجلس النواب ( الغرفة السفلى للبرلمان ) أمس الخميس على تمديد حالة الطوارئ لأسبوعين إضافيين وذلك للمرة الثانية على التوالي إلى غاية يوم 26 أبريل من أجل دعم وتعزيز التدابير والإجراءات المعتمدة لمواجهة تفشي هذه الجائحة .

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق