“قربلة” داخل البام..وأبو درار لوهبي: سأمارس مسؤولياتي كرئيس فريق ولا أقبل المساس به

 

مازالت تداعيات إقالة محمد أبو درار المفاجئة، من رئاسة فريق الاصالة والمعاصرة بالبرلمان، مستمرة، حيث سارع هذا الأخير للردّ على عبد اللطيف وهبي الأمين العام للبام بتدوينة نارية على صفحته الرسمية في الفايسبوك.

ووصف أبو درار قرار إعفائه ب”تصفية حسابات بئيس”،مبرزا أن مراسلة أمين عام حزب الأصالة والمعاصرة لرئاسة مجلس النواب حول إعفائه يعتبر عبثاً في الظروف التي يعيشها المغرب.

وأضاف أنه من “ناحية الشكل والمضمون ، لا قيمة للمراسلة من الناحية القانونية ، أذ أن تعيين رؤساء الفرق النيابية مؤول بشكل حصري لأعضاء الفرق في اجتماع رسمي ، ورئاسة مجلس النواب لا تأخذ بعين الاعتبار مراسلات رؤساء الأحزاب في الموضوع وهو ما وقفت عليه شخصيا في اتصال مع رئيس مجلس النواب.”

وزاد أبو درار بالقول بأن “عدد كبير من أعضاء فريق الأصالة والمعاصرة يستنكرون تصرف الأمين العام ، ولا يقبلون مطلقا جز الفريق في مشاكل تؤطرها تصفية حسابات ذات أهداف شخصية بئيسة ، خاصة في مثل الظروف التي يعيشها المغرب هده الأيام والتي تستدعي وحدة الصف”.

وخلص أبو درار بالقول أنه” في انتظار اجتماع رسمي للفريق لمناقشة الموضوع ، فإنني أمارس مهام مسؤولياتي كرئيس للفريق النيابي للأصالة والمعاصرة ، ولن أقبل بأي مساس لهيبته ودوره الريادي للحزب”.

وكان عبد اللطيف وهبي، الأمين العام للبام، قد قرر اعفاء محمد أبو درار من رئاسة الفريق بمجلس النواب، بسبب “تصرفاته الفردية”، وكلف المنعش العقاري رشيد العبدي، بإدارة شؤون الفريق، إلى حين اجتماع الفريق، وانتخاب رئيس جديد.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق