الاقتصاد المغربي الثالث إفريقيا في قدرته على امتصاص أزمة كوورنا

نشر المركز الدولي للدراسات “FM Global”، تقريرا حول قدرة اقتصاديات دول العالم على تجاوز آثار جائحة فيروس كورونا المستجد من خلال تحيين مؤشر المرونة العالمي الذي يقيس مدى توافر الأمان للتجارة والاستثمار، في 130 دولة حول العالم.

الخبراء شرعوا في دراسة الوضع الاقتصادي لبلدان العالم ما بعد أزمة فيروس كورونا. وتساءل هؤلاء الخبراء عن كيف سيبدو الانتعاش الاقتصادي بمجرد احتواء جائحة كوفيد 19.

وحسب ما ورد في جريدة “الاتحاد الاشتراكي” قام مؤشر “FM Global” للمرونة بفحص 130 دولة وتعيين درجة كل منها بين 0 و100 نقطة، واحتل المغرب في هذا التصنيف الجديد الرتبة 78 عالميا والثالثة إفريقيا وبحصوله على 38.8 نقطة.

ولتنقيط هذه الاقتصاديات، حلل هؤلاء الخبراء عوامل مختلفة مثل الاستقرار السياسي، وحكامة الشركات ومدى سرعة ونجاعة تفاعل مختلف البلدان مع أزمة فيروس كورونا المستجد من أجل الوصول في النهاية إلى “تقييم أفضل الدولة المسلحة جدا للانتعاش الاقتصادي في أسرع وقت ممكن”.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. نادية

    الخبر غير مكتمل على الاقل قلوا شكون الاول و الثاني

  2. yub

    عجيب – الدولة مفلسة تركض وراء البنك الدولي لإقتراض 3 مليار دولار- ,انتم تمدحونها- ثم ما هي الدول الإفريقية – كينيا- كةت إيفار النيجر موريطانيا – هذه ليست دول زززز

اترك تعليق