محاميان مصريان يقاضيان رئيس الصين للتعويض عن الأضرار التي لحقت مصر جراء فيروس كورونا

قرر محاميان مصريان رفع دعوى قضائية ضد الرئيس الصيني شي جي بينغ يطالبان فيها بالحصول على تعويض مالي ضخم بسبب فيروس كورونا.

 

ونشرت وسائل إعلام مصرية، صورة قالت إنها لإنذار قضائي موجه لسفارة الصين لدى القاهرة، ويتبع لدعوى أقامها محاميان مصريان ضد الصين ويطالبان فيها بالتعويض بمبلغ 10 تريليون دولار.

 

المبلغ الكبير الذي يطالب به أصحاب الإنذار القضائي، قالوا إنه يجب أن يكون كتعويض عن فيروس كورونا الذي انتشر من مدينة ووهان الصينية.

 

وقالت وسائل إعلام مصرية، إن سفارة الصين لدى القاهرة تلقت إنذاراً قضائيا يطالب بدفع عشرة تريليون دولار أمريكي لصندوق “تحيا مصر” كتعويض عن الأضرار التي لحقت بمصر جراء انتشار فيروس كورونا المستجد.

 

وجاء الإنذار القضائي تبعا لدعوى قضائية تقدم بها المحاميان محمد طلعت وعمرو بيومي المالكان لمكتب للمحاماة والاستشارات القانونية بمحافظة الغربية إلى محكمة الزمالك الجزئية.

 

واستند الإنذار إلى تصريحات سابقة لمسؤولين في إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والتي أكدت أن الفيروس التاجي ’’كوفيد-19’’ صُنع في الصين وفق ما نقل نص الإنذار عن صحيفة ’’إيكونوميك تايمز’’.

 

وجاء في نص الإنذار الذي اطلعت عليه الأيام24: ’’أن ما تناقلته وسائل الإعلام العالمية يؤكد أن فيروس كورونا صنعته الصين ليكون ســلاح حـرب بيولوجي مما تسبب في أضرار وإغلاق للحدود المصرية والرحلات الجوية بالإضافة إلى محاولات حجب الأخبار ومماطلة السلطات الصحية الدولية ونتج عن ذلك أضرار جسيمة مادية وأدبية ونفسية’’.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. Moslim

    Sisi mazal 7ay intadir dorak hatihrab min rabina fin mawt morsi mayimchich hadar lah yirohmo

  2. Aywa ta khti wlfolouss Di hatrouh fin hhhh safala wallahi

اترك تعليق