اليوبي : عدد المخالطين تجاوز 7000 والفيروس ينتقل داخل الوسط العائلي

وصل عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في المغرب، إلى ما مجموعه 990 شخص، بعد تسجيل إصابة 107 حالة جديدة، خلال فترة 24 ساعة.

 

المعطى كشف عنه مدير مديرية الأوبئة، محمد اليوبي، خلال المؤتمر الصحفي اليومي لتقديم الحصيلة اليومية للحالة الوبائية بالمملكة قبل قليل.

 

وقال محمد اليوبي إن المؤشرات التي لدينا والتي اعطتها لبيانات والأٍرقام تعطينا عنصرين اثنين، يشمل الأول انتقال الفيروس داخل الوسط العائلي وعدد المخالطين.

 

وبحسب اليوبي، فإن  مجموعة  الأشخاص الذين يغادرون البيوت قد يكونون سبب الانتشار ، او الاشخاص الذين كانوا في فترة حضانة اثناء دخول لحجر الطبي حيز التنفيذ ونقلوا لعدوى لأسرهم.

 

ولفت الى أن هناك ارتفاع في نسبة الحالات التي لا تظهر عليها علامات المرض ، ولكن التحليل المخبري هو ما يؤكد ذل عدد الحالات المستبعدة بعد تحليل مخبري سلبي استقر في 3358 حالة.

 

وأوضح المتحدث ان عدد المخالطين تجاوز 7000 حالة اعطتنا 192 حالة والأيام القادمة ستمكننا من إجراء تحليلات وإعطاء توضيحات أكثر حول هاته الحالات .

 

وارتفع عدد الحالات التي تماثلت للشفاء من المرض حتى الآن  إلى 71 حالة، بعد تماثل حالة واحدة جديدة للشفاء.

 

وتشير البيانات الرسمية، إلى  أن عدد حالات الوفاة، قد إلى 69 حالة بعد تسجيل 11 حالة .

 

وتهيب وزارة الصحة بالمواطنات والمواطنين الالتزام بقواعد النظافة والسلامة الصحية، والانخراط في التدابير الاحترازية التي اتخذتها السلطات المغربية بكل وطنية ومسؤولية.

 

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق