كورونا يؤجل حسم نزاعات الوداد الرياضي في المحكمة الدولية

قررت هيئة التحكيم الرياضي بسويسرا “طاس” تأجيل قرارها النهائي في قصة نزاع نادي الوداد مع مدربه السابق الحسين عموتة.

 

وتلقى الوداد إخطارا من “طاس” بتأجيل حسم القضية حتى شهر مايو المقبل.

 

وكان عموتة قد اشتكى الوداد، وطالب بتعويضات مالية تناهز 600 مليون سنتيم ، تمثل مستحقاته لدى الفريق إضافة لمكافآت مالية ترتبط بتتويجه بلقبين تاريخيين، هما البطولة الاحترافية، ودوري أبطال أفريقيا.

 

وعقب الفوز بالبطولتين أقيل عموتة من منصبه بسبب خلافه مع بعض اللاعبين ورئيس النادي سعيد الناصيري، الأمر الذي نتج عنه تلقى الفريق سلسلة من الهزائم المتتالية بالبطولة .

 

وكان عموتة قد كسب نزاعه ابتدائيا، واستئنافيا داخل غرفة النزاعات التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، إلا أن الوداد اعترض على الحكم لدى “طاس” التي كانت ستفصل في الملف أمس الإثنين، قبل أن تتسبب أزمة كورونا، وغياب ممثل الوداد في إرجاء الحكم.

 

كما أرجأت الهيئة نفسها في وقت سابق وتحديدا 20 مارس الجاري، قرارها النهائي في قضية نهائي دوري أبطال أفريقيا الماضي، بين الوداد والترجي.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق