إصابة شقيقة المحامي الراحل بفيروس كورونا وعزل أفراد عائلته

أصيبت شقيقة المحامي عصام أيت عزى المتوفي بسبب وباء كورونا، بالفيروس صباح اليوم السبت، بعد إخضاعها للتحاليل المخبرية، بعد أن جرى نقلها إلى أحد المستشفيات.

وذكرت “الصباح” أن شقيقة المحامي كانت قد حلت بمدينة مراكش قادمة إليها من مدينة سلا رفقة زوجها، لزيارة أهلها، قبل أن يتم التأكد من إصابة شقيقها بفيروس كورونا.

ونقلت مصالح المديرية الجهوية لوزارة الصحة مساء أمس أفراد من أسرة المحامي المتوفي إلى المستشفى الجامعي بمراكش من أجل القيام بالتحاليل المخبرية للتأكد من وضعيتهم الصحية وما إذ انتقلت إليهم العدوى.

ولازالت مصالح المديرية الجهوية لوزارة الصحة تنتظر إلى حدود السابعة من مساء اليوم التوصل بنتائج التحاليل المخبرية بخصوص حالة أفراد أسرة المحامي المتوفي.

يشار إلى أن نقيب هيأة المحامين، نعى صباح اليوم المحامي عصام أيت عزى، الذي غادر إلى دار البقاء، وتم دفن جثمانه أمس بأحد مقابر مدينة مراكش، علما أن الفقيد التحق بهيأة المحامين خلال أبريل من السنة الماضية.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق