السجن لأول مغربي متهم بخرق “حالة الطوارئ الصحية”

 

بدأ القضاء المغربي في توقيع عقوبات بالسجن على الذين ينتهكون الحجر الصحي المنزلي الساري في جميع أنحاء المملكة منذ أسبوع، لاحتواء فيروس كورونا.

والجمعة، قررت محكمة وزان الابتدائية،حبس متهم 4 أشهر وغرامة بـ 92 يورو، لخرقه حالة الطوارئ الصحية والعصيان.

يشار إلى أن العمل "بحالة الطوارئ الصحية" بدأ الجمعة الماضي، ودخل حيز النفاذ رسميا الثلاثاء، ومن المنتظر أن يستمر إلى 20 أبريل المقبل.

وتضمن مرسوم إعلان الطوارئ، عقوبات بالسجن تتراوح بين شهر وثلاثة أشهر، وغرامات مالية تصل إلى 120 يورو.

وقبض الأمن الوطني في الأيام الماضية على 224 شخصا خرقوا الحجر الصحي، ووجدوا في الشارع دون مبرر.

 

الأيام24+ أفي

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق