•   تابعونا على :

قيادي سابق في "البوليساريو" يهاجم الجبهة وينتقد مؤتمرها المقبل

نورالدين البيار 2016/07/02 15:04
قيادي سابق في "البوليساريو" يهاجم الجبهة وينتقد مؤتمرها المقبل
صورة تعبيرية

انتقد القيادي السابق في جبهة البوليساريو مصطفى سلمة ولد سيدي مولود، الطريقة التي تقاد بها الجبهة من قبل أشخاص قال إنهم فاشلون في القيادة معتبرا أن الله فتح على الجبهة بتغييب الموت لزعيمها الذي حكم ﻻربعين سنة و عطل التغيير و التجديد في دماء المنظمة.

 

وأضاف ولد سيدي مولود عبر صفحته الخاصة على موقع فيسبوك أن الجبهة "بدلا من أن تستغل الفرصة في تحديث و إصلاح نفسها، تستعد بعد أسبوع لإعادة انتخاب شخص سبق أن حكمت عليه بالفشل في إدارتها لما كان عدد مناضليها يعدون على رؤوس اأصابع."

 

وأوضح سلمى أن المرشح الأوحد لخلافة عبد العزيز هو الموظف الوحيد الذي سبق أن تمت إقالته، في تاريخ الجبهة بعد أن حكم عليه رفاقه بالفشل في إدارة حركتهم في اقل من عام على حكمه، مما اضطرهم للدعوة إلى مؤتمر استثنائي لتغييره سنة 1974.

 

واستغرب ذات القيادي من انتخاب نفس الشخص متسائلا"أليس في الصحراويين الذين تدعي جبهة البوليساريو تمثيلهم الحصري من يمكن تجربته لقيادة الحركة، حتى يصبح من فشل في المهمة سابقا هو الخيار الوحيد. اﻻ يفضح اﻻمر زيف صفة الممثل الشرعي و الوحيد للصحراويين، و يثبت أن البوليساريو إنما هي حكر حصري على ثلة من الصحراويين دون العموم الذين ليس لهم من حظ في الحركة غير المتاجرة باسمهم."؟

تعليقات الزوار ()