فيروس “كورونا” يوقع بتطواني في قبضة الأمن

أوقفت شرطة مدينة تطوان شخصا ظهر في شريط فيديو مدعيا تسجيل وفيات مزعومة بسبب فيروس كورونا الوبائي الذي انتشر في عدد من دول العالم.

ووفق ما ذكرته المديرية العامة للأمن الوطني في خبر مقتضب نشرته على وسائل التواصل الاجتماعي، فقد تم إيداع الشخص المشتبه فيه تحت الحراسة النظرية على خلفية البحث التمهيدي الذي أمرت به النيابة العامة.

وعلم “الأيام24” أن الشخص الموقوف يقطن بحي خندق الزربوح بمدينة تطوان، بث مقطعا مصورا عبر خاصية البث المباشر التي يتيحها موقع “فيسبوك”، يظهر فيه بوجه مكشوف ويدعي انتشار الفيروس في المدينة.

وادعى أيضا أن السلطات تتكتم على المعطيات بهذا الشأن، ودعا إلى عدم زيارة تطوان لأن كورونا متفشي فيها وتوفي شخصان بسببه، حسب ما كان يزعم في الفيديو.

وكان رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني، الخميس، قد حذر من نشر معلومات “غير صحيحة وغير سليمة ومزيفة” بشأن انتشار فيروس كورونا المستجد، مؤكدا أنه “إلى حدود الساعة، لم تسجل أي حالة إصابة بالفيروس بالمملكة، كما أوضحت ذلك البلاغات المتتالية لوزارة الصحة”.

مقالات مرتبطة :
تعليقات الزوار
  1. Ali

    الضرب بيد من حديد. هؤلاء البراهيش يتاجرون بالواتساب

  2. عبدالله

    نسال الله العافية

  3. باطمان

    الله اعلم . المهم المهم الله يلطف بنا🙏

اترك تعليق