التفاصيل الكاملة لاكتشاف أول إصابة بـ”كورونا” في الجزائر

أعلنت السلطات الجزائرية، الثلاثاء، تسجيل أول إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد في البلاد، مشيرة إلى أن المصاب هو مواطن إيطالي وصل إلى الجزائر في 17 فبراير الجاري وقد وضع في العزل الصحي.

وهذه ثاني إصابة مؤكدة بالفيروس في قارة أفريقيا بأسرها إذ إن الحالة الأولى سجلت في مصر.

وقال وزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد في تصريح للتلفزيون الرسمي إنه “تم اليوم تسجيل حالة مؤكدة، ويتعلق الأمر بمواطن إيطالي”.

وأضاف “كانا اثنين وأحدهما ظهرت عليه أعراض تشبه أعراض هذا المرض”.

وأوضح أن “هذا المواطن الإيطالي وصل من إيطاليا في 17 فبراير إلى الجزائر وقد خضع مع المواطن الإيطالي الآخر لفحوصات طبية في مركز باستور (في العاصمة الجزائر)، وأظهرت هذه الفحوصات أن واحدا من هذين الإيطاليين مصاب بهذا المرض”.

وشدد الوزير على أن “كل الإجراءات اتخذت للتكفل الطبي بهذا المواطن طبقا للمقاييس والقواعد المعمول بها في هذا المجال في كل العالم وتم عزله بالطبع وهو تحت المراقبة الطبية”.

وكوفيد-19 الذي تفشى في الصين نهاية دجنبر بلغ ذروته في هذا البلد بين 23 يناير و2 شباط وبدأ عدد الإصابات اليومية يتراجع مذاك بحسب منظمة الصحة.

وفي الصين أصيب 77 ألف شخص بالفيروس توفي 2600 منهم.

ويتفشى الفيروس يوميا في بلدان جديدة، فقد بات منتشرا خارج الصين في أكثر من ثلاثين دولة تسبب فيها بعشرات الوفيات وأكثر من 2500 إصابة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق