مباشرة بعد إعلان دعم قطر.. العثماني يستقبل وفدا رفيعا من السعودية

ياسمين العلوي

 

استقبل رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، اليوم الإثنين، بالرباط، رئيس مجلس الشورى السعودي عبد الله بن محمد بن ابراهيم آل الشيخ، حيث بحثا معا سبل تطوير العلاقات المغربية – السعودية.

 

ويأتي هذا الاستقبال بعد أيام فقط من قرار المملكة دعم قطر في تنظيم كأس العالم 2022، في الشق الامني عقب لقاءات مكثفة أجرتها اللجنة العليا للمشاريع والإرث المشرفة على مونديال قطر في المغرب مع المديرية العامة للأمن الوطني والدرك الملكي.

 

وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن الطرفين أكدا حرص المملكتين على العمل من أجل الرقي بالتعاون الثنائي على كافة المستويات الاقتصادية والسياسية والدبلوماسية.

 

وأضاف البلاغ، أن رئيس الحكومة أكد بالمناسبة أن العلاقات الجيدة بين البلدين تعكس الروابط الأخوية والتاريخية وتتجاوز ما هو سياسي واقتصادي.

 

وأشاد رئيس الحكومة، حسب المصدر ذاته، بموقف المملكة العربية السعودية بشأن قضية الصحراء المغربية، مبرزا أن الملك محمد السادس يعطي أهمية بالغة للاستقرار والأمن، وأن سيادة الدول ومصالح الشعوب يجب أن تكون فوق كل اعتبار.

 

وتابع البلاغ، أن عبد الله بن محمد بن ابراهيم آل الشيخ أوضح من جانبه، أن بلاده تتابع المنحى المتصاعد للأوراش الكبرى التي تعرفها المملكة المغربية، خصوصا في عهد الملك محمد السادس مشيرا على سبيل المثال إلى ورش بناء ميناء طنجة المتوسط، ومحطات نور للطاقات المتجددة وغيرها من المشاريع المهيكلة.

 

وشدد المسؤول السعودي، وفق البلاغ نفسه، على ضرورة تطوير التعاون الدبلوماسي والبرلماني بين البلدين ومواكبة مختلف المستجدات التي تفرض تكثيف التنسيق والتعاون الثنائي.

 

وحضر هذا اللقاء على الخصوص سفير المملكة العربية السعودية بالرباط وعدد من البرلمانيين السعوديين.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق