تحركات مكثفة لإنجاح مشاريع الشباب وإقبال جيد على القروض

عبأت وزارتا الداخلية والمالية، ولاة الجهات، ورؤساء المراكز الجهوية للاستثمار، ورؤساء غرف التجارة والصناعة والفلاحة، وممثلي الصناعة التقليدية، ومختلف الفاعلين المحليين، في لقاء تأطيري بالرباط حضره مديرو الأبناك ومختلف المتدخلين، للانخراط في التنزيل الجهوي لبرنامج “انطلاقة المتعلق بتمويل مقاولات الشباب”.

وحث وزير المالية، محمد بنشعبون، الولاة والباطرونا ومديري المراكز الجهوية للاستثمار وممثلي الجمعيات المهنية والمجتمع المدني، على العمل يدا بيد من أجل إنجاح هذا الورش.

وحذر عبد اللطيف الجواهري، والي بنك المغرب، من الأخطاء التي أدت إلى فشل برامج سابقة مشابهة، مثل “مقاولتي”، كما حذر من تركيز البرنامج على جهات معينة دون أخرى.

وعرف البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات، الذي تم إطلاقه قبل أقل من أسبوعين، إقبالا من حاملي المشاريع، حيث تقدم عدد مهم من الشباب بمشاريعهم على مستوى مختلف الوكالات البنكية من أجل الحصول، أولا، على معلومات حول المنتوجات المقترحة، والإرشاد، والمساعدة، وبالنسبة للبعض منهم وضع واستكمال طلبات القروض.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق