الدراج المغربي مهدي شكري يتراجع عن قرار الالتحاق بفريق إسرائيلي

تراجع الدراج المغربي مهدي شكري عن قراره السابق بالانضمام لفريق إسرائيلي، والذي اتخذه قبل أيام.

و انضم شكري في البداية إلى أكاديمية ركوب الدراجات الإسرائيلية ، قبل ان يغير الوجهة نحو فريق AC Bisontine في DN1 الفرنسية.

 

ووفقًا لموقع Be-Celt ، وهو موقع متخصص فيرياضة ركوب الدراجات ، فإن “أسباب عائلية” وراء قرار الدراج المغربي البالغ من العمر 23 عامًا ، والذي “فضل البقاء في بيسانسون بالقرب من سويسرا ، مسقط رأسه”.

 

وقال باسكال اورلاندي مدير فريق بيسونتين، شكري شاب من الدراجين الموهوبين في إفريقيا.
نحن سعداء لوجوده معنا. لديه سرعة هائلة في سباقات ضد الساعة،. سوف نسمح له حقًا بالتقدم في مساره في بيئة هادئة “.

 

ويذكر أن شكري ارتدى ألوان الفريق الوطني المغربي وفاز بعدة ألقاب في حياته المهنية. كما تم تتويجه في بطولة الطريق الإفريقية للشباب في عام 2015. كما حصل على ميداليتين ذهبيتين في بطولة الشباب العربية في سباق االطريق ضد الساعة في عام 2016.

 

وفي عام 2017 ، فاز الدراج لمغربي الشاب ببطولة المغرب العربي للأمل في سباق الطريق ضد الساعة ، قبل أن يتوج ببطولة سباق الدراجات الدولي بالمغرب العام الماضي.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق