رسميا..مقر “الكاف” لن ينقل إلى المغرب!

بتوقيع مصر، الأربعاء، اتفاقية جديدة مع الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، حول تجديد استضافتها لمقر “الكاف”، تكون قد أنهت الضجة الإعلامية، التي رافقت الأنباء التي ترددت في بعض وسائل الإعلام المصرية بشأن محاولات نقل مقر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “الكاف” من القاهرة إلى المغرب.

 

الضجة الإعلامية، التي آثارتها وسائل إعلام مصرية، في السنوات الأخيرة، حذرت من محاولات الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، نقل مقر “الكاف” من مصر إلى المغرب.

 

وفي هذا السياق، جددت مصر اليوم الاربعاء استضافتها لمقر الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم ” الكاف” لمدة 10 سنوات يتم تجديدها تلقائيا بينهما.

 

ووقع على الاتفاقية أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة المصري وأحمد أحمد رئيس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم.

 

و اوضح بيان مجلس الوزراء المصري على الفيسبوك أن الاتفاقية الموقعة اليوم تأتي كبديل لاتفاقية المقر السابقة التي تم إبرامها في نونبر 2007 بين الطرفين مضيفا أنه بعد انتهاء الاتفاقية السابقة تقدم الكاف بطلب توقيع اتفاقية مقر جديدة.

 

وتابع أنه في ضوء رغبة الحكومة المصرية في مواصلة دعم انشطة الكاف وجهوده وذلك لتسهيل مهمته لتطوير وترويج وتحسين شعبية كرة القدم في القارة الإفريقية فقد تمت الموافقة على استضافة مقر الكاف لمدة 10 سنوات تجدد تلقائيا موضحا أن كلا من وزارات الشباب والرياضة، والمالية، والخارجية، والجهات المعنية الأخرى بالحكومة، قامت منذ عام 2017 باتخاذ الإجراءات اللازمة لإبرام الاتفاقية الجديدة وفقا لطلب “الكاف” كمنظمة دولية غير حكومية مقرها مصر لإضافة بعض الامتيازات لمقر الكاف ولمسئوليه وموظفيه من أجل تيسير وتسهيل سير العمل بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم داخل مصر.

 

ووفقا للاتفاقية تضمن السلطات المختصة توفير خدمات المرافق لضمان تزويد المقر بالخدمات العامة الضرورية، بما في ذلك: الكهرباء والمياه والصرف الصحي والغاز والهاتف والتلغراف والنقل المحلي والحماية المدنية.

 

كما تتضمن الاتفاقية حزمة الامتيازات الضريبية والجمركية التي سيتمتع بها مقر الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم في مصر.

 

و يقع مقر الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم الحالي في مدينة السادس من أكتوبر في محافظة الجيزة.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق