حقيقة إصابة مواطن صيني بفيروس كورونا بمطعم وسط فاس

 

سامي آدم

نفت مصادر محلية بفاس، تسجيل أي حالة إصابة بفيروس كورونا، على خلفية انتشار فيديو بمواقع التواصل الإجتماعي، يعود لسيدة توثق فيه لحضور أمني ولعناصر الوقاية المدنية على مستوى مطعم صيني شهير وسط المدينة، مدعية أن الأمر يتعلق بمواطن صيني مصاب بفيروس المستجد سقط مغشيا عليه داخل المطعم.

 

وأظهر الفيديو سيارة إسعاف وعددا من عناصر الوقاية المدنية يحملون أقنعة على وجوههم، الأمر الذي استندت عليه المتحدثة لتأكيد طرحها المثير للتساؤل.

 

وأوضحت ذات المصادر، أن السلطات المختصة، لم تسجيل أي حالة إصابة بالفيروس، لا لدى مواطنين أسيويين أو مغاربة.

 

و قرر المغرب تفعيل المراقبة الصحية على مستوى المطارات والموانئ الدولية، وذلك من أجل الكشف المبكر عن أي حالة واردة للإصابة بفيروس كورونا المستجد والحد من انتشاره.

 

وأعلنت وزارة الصحة، في بلاغ سابق، أنه تم اتخاذ هذا القرار اعتبارا للتطورات الأخيرة للوضع الوبائي العالمي، المتمثلة في تأكيد ظهور حالات إصابة بالفيروس في عدد من الدول، خاصة بأوروبا.

 

وشددت الوزارة، حسب المصدر ذاته، على أنها تواصل اعتبار خطر انتشار الفيروس على الصعيد الوطني منخفضا، مجددة التأكيد على أنه لم يتم تسجيل أي حالة مشتبه بها أو مؤكدة حتى الآن.

 

كما طمأنت وزارة الصحة، يضيف البلاغ، الرأي العام بأن المنظومة الوطنية للرصد والمراقبة الوبائية، قد تم تعزيزها، وأن نظام التشخيص الفيرولوجي وعلاج المرضى المحتملين قد تمت أجرأته وتفعيله.

 

وأكدت الوزارة أنها لا توصي المواطنين بأي تدابير وقائية استثنائية، عدا قواعد النظافة المعتادة، المتمثلة في غسل اليدين بشكل متكرر، وتغطية الفم والأنف في حالة السعال أو العطس، وتجنب الاتصال الوثيق بالمرضى المصابين بأعراض تنفسية.

مقالات مرتبطة :

اترك تعليق